مطاعم كنتاكي تعتذر للألمان عن رسالة ترويجية لإحياء "ليلة الزجاج المكسور" / صورة: PA MEDIA (PA MEDIA)
تابعنا

أبدت سلسلة مطاعم كنتاكي الشهيرة اعتذارها الأربعاء إثر إرسالها رسالة ترويجية للعملاء في ألمانيا لإحياء ذكرى "ليلة الزجاج المكسور".

وقالت كنتاكي إن الرسالة أُرسلت بسبب "خطأ في نظام الشركة".

وعام 1938 حدثت واقعة يشار إلى أنها بداية الهولوكوست عندما قاد النازيون الألمان عدة هجمات أدّت إلى مقتل 90 يهودياً على الأقل وتدمير أعمال تجارية وأماكن عبادة مملوكة من قبل اليهود، وأُطلق على هذه الواقعة "ليلة الزجاج المكسور".

ويوم الأربعاء قال مستخدمو تطبيق كنتاكي في ألمانيا إنهم تلّقوا إشعاراً ورد فيه: "إنه يوم ذكرى ليلة الزجاج المكسور! متع نفسك بمزيد من الجبن الطري على الدجاج المقرمش. الآن في كنتاكي".

ووفقاً لصحيفة بيلد الألمانية أرسل التطبيق ذاته بعد ساعة من إرسال الإشعار الأول إشعاراً آخر تضمن اعتذاراً ورد فيه: "نحن آسفون للغاية، سنتحقق من عملياتنا الداخلية على الفور حتى لا يحدث هذا مرة أخرى. ترجى المعذرة على هذا الخطأ".

وفي هذا الصدد وصف دانيال شوغرمان مدير الشؤون العامة في مجلس النواب لليهود البريطانيين رسالة كنتاكي الأصلية بأنها "بشعة للغاية".

وقالت المديرة المساعدة للشؤون الأوروبية في منظمة مكافحة التشهير اليهودية داليا غرينفيلد عبر تويتر: "كم يمكن أن تكون مخطئاً بشأن ليلة الزجاج المكسور يا كنتاكي ألمانيا؟ عار عليك!".

وألقت كنتاكي اللوم على روبوت أخطأ في إرسال إشعارات الترويج الآلية المرتبطة بالتقويمات التي تشمل الاحتفالات الوطنية الألمانية.

وكررت كنتاكي اعتذارها قائلة إنها تعتذر "بصدق" عن "الرسالة غير المخطط لها والمفتقدة للحس وغير المقبولة"، وقالت إنه جرى تعليق الرسائل عبر التطبيق حتى يجري فحصها.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً