مطالب بالتحقيق في صلات محتملة لشركة توتال الفرنسية بالجيش الروسي (Reuters)
تابعنا

دعا وزير النقل الفرنسي كليم بون الخميس إلى إجراء تحقيق فيما إذا كانت شركة توتال إنرجيز Total Energies الفرنسية للنفط متورطة في تزويد الجيش الروسي بوقود الطائرات المقاتلة في إطار مشروع محلي مشترك.

وأفادت صحيفة لوموند الفرنسية أمس الأربعاء أن Total Energies متورطة في توريد مكثفات الغاز لتصنيع وقود الطائرات، الذي ربما استخدمته الطائرات العسكرية الروسية في أوكرانيا عبر حصة الشركة الفرنسية في مشروع مع نوفاتيك الروسية.

وقال الوزير للقناة الثانية في التلفزيون الفرنسي: "هذا موضوع خطير جداً، وبالتالي توجد حاجة إلى إجراء تحقيق فيما إذا كان يوجد التفاف عن قصد أو غير قصد على العقوبات أو إلى الطاقة التي أنتجتها شركة فرنسية أو غير فرنسية".

وقالت Total Energies التي أبقت على أصولها في روسيا على عكس منافسيها الغربيين الرئيسيين رغم الانتقادات، إنها لم تُشغل بنية تحتية كانت ستزود الجيش الروسي بالوقود وليس لديها علم بأن شركاءها التجاريين ربما ينتجون أي وقود طائرات.

وكان بون الذي قال إنه ليس لديه معلومات كافية للانحياز إلى أي طرف في هذه المسألة أول مسؤول حكومي فرنسي يعلق على هذه المزاعم التي قد تقوض دعوات الرئيس إيمانويل ماكرون للسلام في أوكرانيا، حسب وكالة رويترز.

وذكرت صحيفة لوموند أن وقود الطائرات الذي جرى تسليمه لقاعدتين للقوات الجوية الروسية يُرجح أنهما شاركتا بتنفيذ ضربات جوية بأوكرانيا جرى إنتاجه من مكثفات الغاز التي وردتها شركة تيرنفتجاز التي تمتلك فيها توتال إنرجيز حصة نسبتها 49%.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً