الأمير فهد بن تركي بن عبد العزيز كان يتولى منصب القائد الأعلى للقوات السعودية في اليمن قبل إقالته واعتقاله العالم الماضي (إعلام سعودي)

قال معهد واشنطن لدراسات الخليج إن لجنة عسكرية حكمت على القائد الأعلى السابق للقوات السعودية في حرب اليمن الأمير فهد بن تركي بن عبد العزيز بالإعدام، وفقاً لأحد أقاربه الذي تحدث إلى المعهد شريطة عدم الكشف عن هويته.

وحكم على فهد بن تركي بن ​​عبد العزيز ابن شقيق الملك سلمان بالإعدام بتهمة الخيانة ومحاولة الانقلاب لعزل الملك سلمان ونجله محمد بن سلمان الذي يشغل منصب وزير الدفاع والحاكم الفعلي للبلاد، وفقاً للمصدر.

وكان بن تركي قد اعتقل في سبتمبر/أيلول الماضي بتهمة الفساد مع نجله عبد العزيز الذي كان نائب محافظ منطقة الجوف.

وانضم الأمير بن تركي إلى الجيش السعودي عام 1983 وتلقى تدريبات على العمليات الخاصة في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وجرت ترقيته إلى رتبة جنرال قبل إقالته واعتقاله العام الماضي.

وتعيش عبير زوجة الأمير فهد وابنة الملك السعودي السابق عبد الله بن عبد العزيز في اسكتلندا منذ العام الماضي عقب اعتقال زوجها ونجلها، وقال المصدر إنها تسيطر على مليارات الدولارات بممتلكات مختلفة حول العالم، وأضاف أن حكم الإعدام هو محاولة لاستعادة الأموال.

وبعد وفاة الملك عبد الله اعتُقل جميع أبنائه وبناته تقريباً أو أُخذت ثرواتهم، في ما تصفه الحكومة السعودية بأنه حملة تطهير ضد الفساد.



TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً