حزب التجمع الوطني للأحرار" يفوز بـ97 مقعداً في البرلمان ليحل في المرتبة الأولى (Abdeljalil Bounhar/AP)

أعلن عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية المغربي، أنّ حزب التجمع الوطني للأحرار" (مشارك بالائتلاف الحكومي المنتهية ولايته)، فاز بانتخابات مجلس النواب (الغرفة الأولى للبرلمان)، بـ97 مقعداً بعد فرز 96% من الأصوات.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي، لتقديم نتائج الانتخابات التشريعية والبلدية، في وقت متأخر من ليل الأربعاء-الخميس، نقله التلفزيون الرسمي.

ولفت إلى أنّ "الأصالة والمعاصرة (أكبر أحزاب المعارضة) احتلّ المرتبة الثانية بالانتخابات التشريعية بـ82 مقعداً، متبوعاً بحزب الاستقلال (معارض) بـ78 مقعداً، والاتحاد الاشتراكي (يساري مشارك بالائتلاف الحكومي المنتهية ولايته)، بـ35 مقعداً في حين سجّل العدالة والتنمية تراجعاً كبيراً بحصوله على 12 مقعداً.

واحتلّ حزب الحركة الشعبية (مشارك بالائتلاف الحكومي المنتهية ولايته)، المرتبة الخامسة بـ26 مقعداً، ثم حزب التقدم والاشتراكية (معارض) بـ20 مقعداً، وحزب الاتحاد الدستوري (مشارك بالائتلاف الحكومي المنتهية ولايته) بـ18 مقعداً.

واحتلّ حزب العدالة والتنمية (قائد الائتلاف الحكومي المنهي ولايته) المرتبة الثامنة مقتصراً على 12 مقعداً، بالإضافة إلى 12 مقعداً موزّعة على 12 حزباً آخرا.

والأربعاء قالت وزارة الداخلية، إنّ نسبة المشاركة "بلغت عند انتهاء عملية التصويت في الساعة السابعة مساء (18 ت.غ) 50.18% على المستوى الوطني"، بحسب وكالة الأنباء الرسمية.

وأضافت أنّ عملية الاقتراع "جرت على العموم في ظروف عادية على صعيد كافة جهات المملكة"، باستثناء بعض الحالات "المعزولة جداً، التي عمّت عدداً محدوداً من مكاتب التصويت".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً