قُتل 5 متظاهرين، السبت، إثر إطلاق قوات الأمن النار على المتظاهرين، وذلك خلال الاحتجاجات الشعبية المناهضة للحكومة العراقية، حسب مصدر طبي في وزارة الصحة.

مقتل 5 متظاهرين خلال إطلاق نار في بغداد
مقتل 5 متظاهرين خلال إطلاق نار في بغداد (AP)

قُتل 5 متظاهرين، السبت، إثر إطلاق قوات الأمن النار على المتظاهرين، وذلك خلال الاحتجاجات الشعبية المناهضة للحكومة العراقية، حسب مصدر طبي في وزارة الصحة.

وقال مصدر، طلب عدم نشر اسمه، لوكالة الأناضول: "إن مستشفيات العاصمة تلقت جثث 5 قتلى لقوا مصرعهم بإطلاق النار خلال الاحتجاجات".

وأضاف المصدر أن 15 آخرين على الأقل أصيبوا بجروح، معظمهم تلقوا إصابات من أعيرة نارية.

وكانت آخر إحصائية لأعداد الضحايا تفيد بوقوع 100 قتيل على الأقل حسب ما أبلغ مصدر طبي الأناضول، فيما قالت مفوضية حقوق الإنسان الرسمية إن عدد القتلى 93 شخصاً.

وفي وقت سابق السبت، تجددت الاحتجاجات الشعبية المناوئة للحكومة في العاصمة بغداد لليوم الخامس على التوالي.

وقال متظاهرون "إن القتلى الخمسة من صفوف المتظاهرين ولقوا حتفهم وسط بغداد برصاص قوات الأمن التي تطلق النار بكثافة لتفريق المحتجين".

ويشهد العراق احتجاجات عنيفة منذ الثلاثاء، بدأت من بغداد للمطالبة بتحسين الخدمات العامة وتوفير فرص العمل ومحاربة الفساد، قبل أن تمتد إلى محافظات في الجنوب ذات أكثرية شيعية.

ودعا المتظاهرون رئيس الوزراء عادل عبد المهدي للاستقالة، إثر لجوء قوات الأمن للعنف لاحتواء الاحتجاجات.

ويتهم المتظاهرون قوات الأمن بإطلاق النار عليهم، فيما تنفي الأخيرة ذلك وتقول إن "قناصة مجهولين" هم من يطلقون الرصاص على المحتجين وأفراد الأمن على حد سواء لخلق فتنة.

المصدر: TRT عربي - وكالات