كانت تونغا من الدول القليلة المتبقية في العالم التي تجنبت تفشي جائحة كورونا بسبب عزلتها (Dominic Lipinski/AP)

سجلت مملكة تونغا الواقعة في أوقيانوسيا الجمعة، أول إصابة بفيروس كورونا، لمسافر قادم من نيوزيلندا.

جاء ذلك حسب ما أعلنه رئيس وزراء تونغا، بوهيفا تويونيتوا، في خطاب إذاعي، حسبما نقلت وكالة أسوشيتد برس الأمريكية.

وأضاف تويونيتوا أن المسافر "كان من بين 215 راكباً وصلوا على متن رحلة من مدينة كرايستشيرش النيوزيلندية الأربعاء، وكانوا في أحد فنادق الحجر الصحي".

وكانت كرايستشيرش خالية من الفيروس لعدة أشهر حتى هذا الأسبوع، عندما أُبلغَ عن أربع حالات مجتمعية بعد أن أصيب أحد السكان العائدين بالفيروس في أثناء وجوده بأوكلاند، حيث يتزايد تفشي المرض منذ أغسطس/آب.

ونقلت الوكالة عن مسؤولين بوزارة الصحة النيوزيلندية لم تسمِّهم، قولهم إن "المسافر إلى تونغا قد طُعّم بالكامل بلقاح فايزر، وكانت نتيجة فحصه لفيروس كورونا سلبية قبل مغادرته".

وأضافوا أنهم "سيعملون مع نظرائهم في تونغا للتأكد من الحالة وتقديم مزيد من التفاصيل في الأيام المقبلة".

وكانت تونغا من الدول القليلة المتبقية في العالم التي تجنبت تفشي جائحة كورونا بسبب عزلتها، وفق الوكالة.

لكن المملكة تواجه تحديات كبيرة في حالة انتشار الفيروس، بسبب نظامها الصحي الذي يعاني نقص الموارد، حسب المصدر السابق.

ويعتزم رئيس وزراء تونغا الاثنين، الإعلان عن عمليات إغلاق مستقبلية لمواجهة انتشار العدوى، وفقاً لموقع " ماتانغي تونغا" الإخباري المحلي.

وتقع تونغا شمال شرق نيوزيلندا، وهي موطن نحو 106 آلاف شخص، وطُعّم نحو 31% من سكانها بشكل كامل، فيما حصل 48% على جرعة واحدة على الأقلّ، وفقاً لمجموعة أبحاث "Our World in Data".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً