شركة آبل لم تصدر أي تعليق على قرار الحذف (مواقع تواصل)

حذفت شركة آبل الأمريكية تطبيقات الكتب المقدسة من متجرها للتطبيقات "Apple Store" في الصين، وذلك بناءً على طلب من مسؤولين حكوميين صينيين.

وذكرت شركة أوديبل الأمريكية المنتجة للكتب الصوتية في بيان الجمعة أن "آبل" أزالت تطبيقات الهواتف الذكية الخاصة بقراءة الكتب المقدسة للإسلام والمسيحية، من "Apple Store" في الصين.

وأوضح البيان أن قرار الإزالة جاء عقب ضغوطات من الصين، وأشار إلى أن شركة "أودييل" تنتظر توضيحات من حكومة بكين بهذا الخصوص، فيما لم تصدر "آبل" أي تعليق على قرار الحذف.

وعلى الرغم من أن الحزب الشيوعي الصيني يعترف رسمياً بالإسلام ديناً في البلاد فإن الصين متهمة بارتكاب انتهاكات حقوق الإنسان وجرائم الإبادة الجماعية في حق أقلية الأويغور المسلمة.

واتهم بيان صادر عن مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية (CAIR) شركة أبل "بمساعدة" الصين على اضطهاد المسلمين ومعتنقي الديانات الأخرى.

وقال نائب المدير القطري لكير، إدوارد أحمد ميتشل: "يجب إلغاء هذا القرار. وإذا لم تقوِّ الشركات الأمريكية شوكتها وتتصدى للصين الآن، فإنها تخاطر بقضاء القرن المقبل خاضعة لأهواء قوى عظمى فاشية".

من جانبها قالت شركة خدمات إدارة البيانات الباكستانية التي تنتج تطبيق القرآن المجيد إنها تنتظر المزيد من المعلومات من هيئة الإنترنت في الصين حول كيفية استعادته.

وقالت الشركة ومقرها في كراتشي إن نحو مليون شخص يستخدمون التطبيق في الصين، بينما يستخدمه نحو 40 مليون شخص في جميع أنحاء العالم.

وذكر منتج تطبيق الإنجيل إنه جرى حذف تطبيقه هو الآخر من متجر آبل في الصين بعد أن علم من عملية مراجعة متجر تطبيقات آبل أنه بحاجة إلى تصريح خاص لتوزيع تطبيق يضم "محتوى كتاب أو مجلة".

وجرى اكتشاف عمليات الحذف لأول مرة هذا الأسبوع من قبل "آبل سينسورشيب"، وهو موقع إلكتروني يراقب متجر تطبيقات آبل لاكتشاف حظر التطبيقات وتوقيت ذلك، بخاصة في الصين والدول الأخرى ذات الحكومات الاستبدادية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً