بيلوسي تقول إن التحرك نحو مساءلة ترمب سيشجع على مناقشة تفعيل التعديل الخامس والعشرين لعزل ترمب من منصبه (Reuters)

ذكرت شبكة CNN الأمريكية الجمعة أن رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي أبلغت نواباً ديمقراطيين بمزيد من التأييد لمساءلة ترمب أكبر من المرة الأولى.

وأبلغ مصدر رويترز بأن بيلوسي قالت إن التحرك نحو مساءلة ترمب سيشجع على مناقشة تفعيل التعديل الخامس والعشرين لعزل ترمب من منصبه قبل تنصيب الرئيس الديمقراطي المنتخب جو بايدن في 20 يناير/كانون الثاني.

في سياق متصل أعلنت بيلوسي أنها تواصلت مع الجيش الأمريكي للتأكد من أن الرئيس المنتهية ولايته لن يكون قادراً على استخدام الرموز النووية، متوعدة بأن الكونغرس سيتحرك إذا لم يتنحَّ سريعاً.

وكتبت رئيسة مجلس النواب في رسالة إلى زملائها الأعضاء: "تحدثت هذا الصباح إلى رئيس الأركان الأمريكي مارك ميلي لمناقشة التدابير الوقائية المتوافرة بهدف تجنُّب أن يشن رئيس غير متزن هجمات عسكرية عدائية أو يستخدم رموز الإطلاق ويأمر بضربة نووية"، متعهدة بأن يتحرك الكونغرس إذا لم يتنحَّ ترمب "طوعاً وفي وقت وشيك"، من دون أن تحدد طبيعة هذا التحرك.

وأضافت بيلوسي: "وضع هذا الرئيس غير المتوازن لا يمكن أن يكون أكثر خطورة، وعلينا أن نفعِّل كل ما في وسعنا لحماية الشعب الأمريكي من هجومه على بلدنا وديمقراطيتنا".

وتابعت بيلوسي في رسالتها بأنها مستعدة لبدء إجراءات عزل ترمب إذا لم يتنحَّ طوعاً أو إذا لم يبدأ نائب الرئيس مايك بنس عملية عزل الرئيس.

وأكدت أنه "إذا لم يترك الرئيس منصبه قريباً وبشكل طوعي فإن الكونغرس سيتحرك".

وأكد المتحدث باسم الجنرال مارك ميلي الكولونيل ديف باتلر حصول الاتصال.

وقال إن بيلوسي "بادرت بالاتصال برئيس الأركان. لقد رد على أسئلتها بالنسبة إلى شبكة القيادة النووية".

وطلبت بيلوسي وزعيم الأقلية في مجلس الشيوخ تشاك شومر الخميس من بنس مناقشة تطبيق التعديل الخامس والعشرين لكنه لم يستجب لطلبهما.

وقالت في رسالتها الجمعة: "لا زلنا نأمل في أن نسمع منه رداً إيجابياً في أسرع وقت ممكن".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً