الملا هبة الله أخوند زادة وصل إلى المدرسة القرآنية في قندهار بموكب من سيارتين تحت حراسة مشددة جداً ولم يُسمح بالتقاط صور له (Wakil Kohsar/AFP)

أعلن مسؤولون من طالبان أن القائد الأعلى للحركة الملا هبة الله أخوند زادة الذي لم يسبق له الظهور رسمياً في أي مناسبة منذ تعيينه في 2016، شارك في تجمع في مدرسة قرآنية، مساء السبت، في قندهار بجنوب أفغانستان.

وقالت حكومة طالبان في بيان الأحد إن "أمير المؤمنين الشيخ هبة الله أخوند زاده ظهر في تجمع كبير بمدرسة دار العلوم الحكيمية الشهيرة وتحدث لمدة عشر دقائق إلى الجنود والتلاميذ البواسل"، وفق تسجيل صوتي تناقلته حسابات لمسؤولين أفغان.

وفي هذا التسجيل الصوتي يُسمع صوت الملا أخوند زادة بشكل غير واضح وهو يتلو أدعية.

وذكر مصدر محلي أن الملا أخوند زادة وصل إلى هذه المدرسة القرآنية في قندهار بموكب من سيارتين تحت حراسة مشددة جداً، ولم يُسمح بالتقاط صور له، حسب وكالة الصحافة الفرنسية.

صورة أرشيفية نشرتها طالبان عام 2016 لمن قالت إنه الملا هبة الله أخوند زادة (AFP)

وفي سبتمبر/أيلول الماضي أعلنت حركة طالبان أن قائدها الأعلى يقيم "منذ البداية" في قندهار، بعدما التزمت الصمت لفترة طويلة بشأن مكان وجوده، فيما أكدت حينذاك أنه سيظهر "قريباً للعلن".

وأخوند زادة لم يكن معروفاً نسبياً قبل أن يتولى في 2016 قيادة الحركة خلفاً للملا أختر محمد منصور، الذي قُتل في ضربة لمُسيرة أمريكية في باكستان وكان مهتماً بالشؤون القضائية والدينية أكثر من المسائل العسكرية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً