اليابان تجري أول عملية زرع رئة لمصابة بفيروس كورونا (getty)

خضعت في اليابان، أول امرأة مريضة بفيروس كورونا على مستوى العالم، لعملية زراعة رئة من متبرعين على قيد الحياة، بعد فشل رئوي ناتج عن الإصابة بكورونا.

واستغرقت عملية زراعة الرئة 11 ساعة في مستشفى جامعة كيوتو، بعد أن تبرع زوج المريضة وابنها بأجزاء من رئتيهما.

وجرى تحذير الزوج والابن من المخاطر الصحية الناتجة عن العملية.

ويأمل الأطباء في أن تتعافى تماماً في غضون أشهر، مؤكدين أن حالة المريضة والمتبرعين مستقرة.

يقول المستشفى إنه جرى إجراء عشرات عمليات زرع الرئة لعلاج تداعيات الإصابة بفيروس كورونا في الصين وأوروبا والولايات المتحدة باستخدام رئات متبرعين ماتوا، لكن قائمة الانتظار قد تمتد لسنوات.

يقول البروفيسور هيروشي ديت، جراح الصدر والمسؤول عن العملية، لوكالة كيودو نيوز: "أعتقد أنّ هناك الكثير من الأمل لهذا النوع من العلاج، بمعنى أنه يخلق خياراً جديداً".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً