تستمرّ المواجهات بين الجيش اليمني وجماعة الحوثي على عدد من الجبهات، إذ أطلق الجيش عملية عسكرية لتحرير مديرية مكيراس في محافظة البيضاء، فيما استهدف الحوثيون معسكراً للقوات الحكومية في محافظة أبين بصاروخ باليستي.

كان الجيش اليمني أعلن استعادة السيطرة على مواقع مهمة في البيضاء عبر عملية عسكرية ضدّ مسلحي الحوثي - صورة أرشيفية
كان الجيش اليمني أعلن استعادة السيطرة على مواقع مهمة في البيضاء عبر عملية عسكرية ضدّ مسلحي الحوثي - صورة أرشيفية (AFP)

أطلق الجيش اليمني الأربعاء، عملية عسكرية لتحرير مديرية مكيراس في محافظة البيضاء وسط البلاد، من مسلحي الحوثي، حسب مصدر عسكري.

وقال المصدر الذي يعمل في لواء "الأماجد" في الجيش، إن "اللواء أطلق عملية لتحرير مكيراس من قبضة مليشيات الحوثي، بعد استكمال الترتيبات العسكرية واللوجستية"، حسب وكالة الأناضول.

وأوضح المصدر مفضّلاً عدم ذكر اسمه، أن لواء "الأماجد" يستعدّ منذ 5 أشهر لتحرير مكيراس، والأسبوع الماضي زوّده التحالف العربي بمعدات عسكرية كبيرة بينها دبابات ومدرعات.

هجوم على معسكر في أبين

وفي وقت سابق الأربعاء أصيب 5 جنود يمنيين في قصف لطائرة مسيَّرة أطلقها الحوثيون على معسكر لواء "الأماجد" شمالي محافظة أبين، قُبيل انطلاق الحملة العسكرية، وفق المصدر ذاته.

من جهتها أعلنت جماعة الحوثي الأربعاء، استهداف معسكر للقوات الحكومية في محافظة أبين بصاروخ باليستي، مما أسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى، حسب قناة "المسيرة" المحلية التابعة للجماعة.

وقال المتحدث العسكري باسم الحوثيين يحيى سريع: "تم استهداف قوات العدو (القوات الحكومية) بصاروخ باليستي، في معسكر الشاجري بأبين، أثناء تحضيرها صباح الأربعاء، للزحف باتجاه محافظة البيضاء".

وأضاف أن العملية أسفرت عن "مقتل وإصابة العشرات من قوى العدوان، إثر الإصابة الدقيقة لصاروخ قاصم الباليستي"، دون تفاصيل أكثر.

وتدور مواجهات على جبهات عدة في البيضاء المحاذية لأبين، وسط تقدم للجيش في عدة مواقع بالمحافظة الأولى.

والاثنين أعلن الجيش اليمني استعادة السيطرة على مواقع مهمة في البيضاء، عبر عملية عسكرية ضدّ مسلحي الحوثي، بمشاركة مقاتلات التحالف العربي، وفق مصدر عسكري.

وبالتزامن قالت جماعة الحوثي، إن مقاتلات التحالف بقيادة السعودية، شنّت 19 غارة على 4 محافظات، هي مأرب والجوف وحجة والبيضاء.

ويستمرّ القتال في اليمن رغم ترحيب أطراف النزاع بدعوة الأمين العامّ للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إلى إنهاء القتال وتوحيد الجهود لمواجهة فيروس كورونا.

قصف مركز للحجر الصحي

من جهة أخرى اتهمت جماعة الحوثي الأربعاء، التحالف العربي باستهداف مركز للحجر الصحي مخصص لمواجهة فيروس كورونا، في محافظة البيضاء وسط البلاد.

وأعلنت وكالة أنباء سبأ في نسختها الحوثية، استهداف "طيران العدوان الأمريكي السعودي (إِشارةً إلى التحالف العربي) مركز الحجر الصحي لمواجهة فيروس كورونا في منطقة عفار بمحافظة البيضاء".

وقالت إن قصف المركز يهدف إلى عرقلة الإجراءات الاحترازية التي تتخذها حكومة الإنقاذ الوطني (تابعة للحوثيين/غير معترف بها) لتوفير الوقاية الصحية لمنع دخول الفيروس البلاد.

ولم تعلن جماعة الحوثي عن حجم الخسائر البشرية أو المادية جراء القصف، فيما لم يُصدِر التحالف العربي الذي تقوده السعودية بياناً بشأن هذه الاتهامات.

وحتى مساء الأربعاء لم يسجّل اليمن أي إصابة بفيروس كورونا الذي تجاوز عدد إصاباته حول العالم مليوناً و452 ألف شخص، بينهم أكثر من 83 ألف حالة وفاة.

المصدر: TRT عربي - وكالات