وجّه وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف نداء عاجلاً إلى دول العالم لمساعدة بلاده في مواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، قائلاً إن "الفيروس لا يُميز وعلى الإنسان أيضاً ألا يُميز".

أشار ظريف إلى أن الفيروس حصد أرواح 429 فرداً في إيران حتى الآن
أشار ظريف إلى أن الفيروس حصد أرواح 429 فرداً في إيران حتى الآن (AA)

أطلق وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، الخميس، نداءً عاجلاً إلى دول العالم لمساعدة بلاده في مواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وعنون ظريف تغريدة على تويتر بـ"عاجل"، وأشار فيها إلى أن الفيروس حصد أرواح 429 فرداً في إيران حتى الآن، وقال: "الفيروس لا يُميز وعلى الإنسان أيضاً ألا يُميز".

وشدد على أن بلاده بحاجة عاجلة إلى مستلزمات وأدوات طبية لمكافحة الفيروس، وأدرج لائحة باحتياجات وزارة الصحة الإيرانية في هذا الإطار.

ومن بين الاحتياجات التي تطالب بها إيران لمواجهة كورونا، 172 مليون كمامة، و100 مليون قفاز، و3 ملايين و200 ألف مجموعة اختبار للكشف عن الفيروس، وألف جهاز للتنفس، حسب اللائحة التي نشرها ظريف.

وفي وقت سابق اليوم، طلبت إيران من صندوق النقد الدولي قرضاً بقيمة 5 مليارات دولار لمكافحة كورونا الذي تفشى بشكل واسع في البلاد.

وقال محافظ البنك المركزي الإيراني، عبد الناصر همتي، في منشور على إنستغرام، إنه بعث برسالة إلى مديرة صندوق النقد الدولي كريستينا جورجيفا، يوضح لها أن بلاده ترغب في "الاستفادة من تمويلات الصندوق المخصصة للبلدان المتضررة من كورونا".

وأضاف همتي أن إيران بحاجة إلى دعم اقتصادي لمواجهة الفيروس الذي انتشر في سائر محافظات البلاد.

وكانت جورجيفا قد قالت، في وقت سابق من الشهر الجاري، إن البلدان المتضررة من كورونا ستحصل على تمويلات سريعة لمواجهة الفيروس.

ووفق بيانات رسمية، بلغ عدد ضحايا الفيروس في إيران 429 وفاة و10 آلاف و75 إصابة.

المصدر: TRT عربي - وكالات