سئل جونسون عما إذا كان يستبعد إعمال إجراءات حل النزاعات في اتفاق التجارة والتعاون في الأسبوع المقبل فقال "لا بالطبع، لا يمكنني استبعاد ذلك" (Reuters)

قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون اليوم السبت إنه لا يمكنه استبعاد اتخاذ إجراء ضد فرنسا في الخلاف الذي أعقب خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي حول تراخيص الصيد, والذي تسبب في مزيد من التصدع في العلاقات ويمكن أن يؤدي إلى تعطيل تدفق السلع في نهاية المطاف.

وشدد جونسون، الذي سيستضيف قمة الأمم المتحدة لتغير المناخ في الأسبوع المقبل، إنه لا يريد أن يتسبب الخلاف حول الصيد في خروج اجتماع مجموعة العشرين التي تحوذ أكبر 20 اقتصاداً في العالم عن مساره.

وقال جونسون لقناة سكاي نيوز التلفزيونية في روما حيث يحضر قمة مجموعة العشرين "إذا كان هناك انتهاك للمعاهدة (الخاصة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي) أو اعتقدنا أن هناك انتهاكاً للمعاهدة فإننا حينئذ سنفعل ما هو ضروري لحماية المصالح البريطانية".

وسئل جونسون عما إذا كان يستبعد إعمال إجراءات حل النزاعات في اتفاق التجارة والتعاون في الأسبوع المقبل فقال "لا بالطبع، لا يمكنني استبعاد ذلك".

وفي وقت لاحق، قال جونسون لرئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين إن تهديدات فرنسا في الخلاف المتصاعد مع بلاده حول تراخيص الصيد بعد خروج بريطانيا من الاتحاد "غير مبررة تماماً".

وقال مكتب جونسون في بيان "عبر رئيس الوزراء أيضاً عن قلقه إزاء لهجة الحكومة الفرنسية في الأيام القليلة الماضية حول قضية تراخيص الصيد".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً