شدد أمين عام حزب الله اللبناني حسن نصر الله، على أن أول رد على العدوان الإسرائيلي، سيكون مواجهة المُسيّرات الإسرائيلية في سماء لبنان والعمل على إسقاطها، مشيراً إلى أن ما حدث ليلة البارحة لن يمر وأن الرد عليه لن يقتصر على الحدود بين الدولتين فقط.

قال نصر الله إن الرد على العدوان اللإسرائيلي لن يقتصر على الحدود فقط 
قال نصر الله إن الرد على العدوان اللإسرائيلي لن يقتصر على الحدود فقط  (AFP)

قال أمين عام "حزب الله" اللبناني حسن نصر الله، إن أول رد على العدوان الإسرائيلي على الضاحية الجنوبية، سيكون مواجهة المُسيّرات الإسرائيلية في سماء لبنان والعمل على إسقاطها، جاء ذلك في خطاب ألقاه في مدينة البقاع اللبنانية، الأحد.

وأشار نصر الله إلى أن المرحلة القادمة في معركة الحزب مع إسرائيل هي الدفاع عن سماء لبنان، مؤكداً أن ما حدث ليلة البارحة لن يمر، وأن الرد عليه لن يقتصر على الحدود فقط.

وكانت طائرة إسرائيلية مُسيّرة قد سقطت فجر الأحد، وأخرى انفجرت في ضاحية بيروت الجنوبية، وفقاً لما صرح به مسؤول من حزب الله لقناة LBC اللبنانية في وقت سابق.

واعترف نصر الله في خطابه بمقتل لبنانيين اثنين تابعَين لحزب الله خلال القصف الإسرائيلي فجر الأحد.

كما أشار إلى أن القصف الإسرائيلي على سوريا استهدف مركزاً لحزب الله جميع الموجودين به لبنانيون.

وأكد نصر الله إن القصف الذي استهدف مواقع للحزب في لبنان وسوريا هو أول خرق واضح وكبير لقواعد الاشتباك التي رُسمت في عام 2006، وقد يؤسس لـ "مسار خطير إذا تم السكوت عنه".

وشدد نصر الله على أن المستجد الإسرائيلي الأخير في لبنان خطير جداً. مشيراً إلى أن نتنياهو يقود الإسرائيليين إلى الدم من أجل الوصول لرئاسة الحكومة.

المصدر: TRT عربي