هذه أول حالة في نيوزيلندا تحدث فيها الوفاة بعد أيام من التطعيم بلقاح فايزر  (Carlos Junior/AFP)

سجلت نيوزيلندا اليوم الاثنين ما قالت السلطات إنها أول حالة وفاة مرتبطة بلقاح فايزر للوقاية من فيروس كورونا.

أعلنت ذلك وزارة الصحة بعد أن فحصت لجنة مستقلة لمراقبة سلامة لقاحات كوفيد-19 ملابسات وفاة امرأة عقب تلقيها اللقاح. ولم تفصح الوزارة في بيانها عن عمر المرأة.

وأفاد البيان بأن اللجنة اعتبرت أن وفاة المرأة نجمت عن التهاب عضلة القلب، والذي يُعرف بأنه أحد الآثار الجانبية النادرة للقاح فايزر.

وقالت وزارة الصحة: "هذه أول حالة في نيوزيلندا تحدث فيها الوفاة بعد أيام من التطعيم بلقاح فايزر لكوفيد-19".

ولم يتسنَّ بعدُ الحصول على تعليق من فريق فايزر الإعلامي في نيوزيلندا.

وقالت وزارة الصحة إن الحالة أُحيلت إلى الطبيب الشرعي ولم يتحدد سبب الوفاة بعد.

غير أن اللجنة المستقلة اعتبرت أن التهاب عضلة القلب ربما نجم عن التطعيم.

وأشارت اللجنة أيضاً إلى وجود مشكلات طبية أخرى تحدث في الوقت نفسه وربما كان لها تأثير بعد التطعيم.

وأضافت: "فوائد التطعيم بلقاح فايزر تفوق بشدة مخاطر كل من الإصابة بكوفيد-19 وآثار اللقاح الجانبية، ومنها التهاب عضلة القلب".

وتكافح نيوزيلندا تفشياً للسلالة دلتا بعد نحو ستة أشهر من خلوها من فيروس كورونا.

وسجلت اليوم الاثنين 53 حالة إصابة جديدة بكورونا، مما يرفع مجمل إصاباتها بالفيروس في التفشي الحالي إلى 562.

وفرضت السلطات إغلاقاً في أنحاء البلاد هذا الشهر للتغلب على انتشار السلالة دلتا.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً