حاكم ولاية نيويورك أندرو كومو يواجه اتهامات بـ"التحرش الجنسي والسلوك غير اللائق" (Pool/Reuters)

عيّن مجلس ولاية نيويورك التشريعي مؤسسة "دافيس بولك وواردويل" المحدودة لتولي التحقيقات مع حاكم الولاية أندرو كومو في عدد من الاتهامات بالتحرش الجنسي، وفقاً لما قاله رئيس المجلس كارل هيستي ورئيس اللجنة القضائية تشارلز لافين الأربعاء.

وذكر هيستي في بيان: "منذ الخميس، قاد الرئيس لافين عملية بحث مكثفة عن مؤسسة رفيعة المستوى تساعد في التحقيق. لدي ثقة كاملة في أن عضو المجلس لافين ولجنتنا القضائية سيجرون تحقيقا شاملاً ونزيهاً".

وأضاف: "تعيين دافيس بولك سيمنح اللجنة الخبرة والاستقلال والموارد اللازمة للتعامل مع هذا التحقيق المهم بسرعة ودقة".

وكان قادة المجلس الذي يسيطر عليه الديمقراطيون قد أعلنوا الخميس، أنهم سيجرون تحقيقاً تمهيداً لإجراءات عزل بسبب اتهامات بـ"التحرش الجنسي والسلوك غير اللائق" ضد كومو، الديمقراطي أيضاً.

وبالتزامن مع ذلك، تحقق المدعية العامة ليتيتيا جيمس في الاتهامات بأن الحاكم تحرّش جنسياً أو لمس بشكل غير لائق عدداً من مساعداته السيدات.

من جانبه نفى كومو لمس أي نساء بشكل غير لائق ورفض دعوات لاستقالته.

وقال الرئيس جو بايدن في مقابلة مع ABC نيوز الثلاثاء، إنه "ينبغي لكومو أن يستقيل إن أكّد تحقيق المدعية العامة الاتهامات الموجّهة إليه".


TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً