وفقاً لتحقيقات سابقة اتهمت الولايات المتحدة بوتين بمحاولة مساعدة ترمب في انتخابات 2020 (Maxim Shemetov/AFP)
تابعنا

كشفت وكالة أسوشيتد برس الأمريكية أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد يستخدم دعم الرئيس الأمريكي جو بايدن لأوكرانيا مبرراً لتدخله بالسياسة الأمريكية، وفق أشخاص مطلعين من وكالة الاستخبارات الأمريكية.

وقال مسؤولون رفضوا الكشف عن هويتهم إنه لا يوجد حتى الآن دليل ملموس على تنفيذ بوتين إجراءات مماثلة لما فعله في الانتخابات الرئاسية الأمريكية عامَي 2016 و2020 لدعم الرئيس السابق دونالد ترمب، وفق ما يعتقده هؤلاء المسؤولون في حديثهم لأسوشيتد برس.

ويعتقد هؤلاء المسؤولون أن بوتين قد يعتبر دعم أمريكا لأوكرانيا ضده إهانة مباشرة له، ما يحفزه على استهداف الانتخابات الأمريكية المقبلة رغم عدم وجود تفاصيل كافية حول ذلك.

ووفقاً لتحقيقات سابقة اتهمت الولايات المتحدة بوتين بمحاولة مساعدة ترمب في انتخابات 2020.

وفي عام 2016 أكد تحقيق أجراه مجلس الشيوخ من الحزبين الديمقراطي والجمهوري أن روسيا استخدمت التجسس الإلكتروني لتعزيز موقف ترمب مرشحاً والتقليل من شأن خصمه.

فيما تحقق وكالات إنفاذ القانون والاستخبارات بشكل متواصل في جهود التأثير الأجنبي بالسياسة الداخلية للولايات المتحدة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً