نقلت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية عن مسؤولَين سعوديَّين قولهما إن أبناء خاشقجي تسلّموا من السلطات السعودية بيوتاً كتعويضات، وإنهم يتقاضون شهرياً آلاف الدولارات. وذكرت الصحيفة أن ذلك يأتي في إطار الاعتراف من السلطات بأنّ "ظلماً كبيراً قد اقتُرف".

الصحيفة ذكرت أن دفع التعويضات لأبناء خاشقجي تم بموافقة من العاهل السعودي الملك سلمان
الصحيفة ذكرت أن دفع التعويضات لأبناء خاشقجي تم بموافقة من العاهل السعودي الملك سلمان (AFP)

كشفت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية، الإثنين، أن أبناء الصحفي السعودي جمال خاشقجي الذي قُتل في 2 أكتوبر/تشرين الأول في إسطنبول، تسلّموا بيوتاً كتعويضات، وأنهم يتقاضون شهرياً آلاف الدولارات من السلطات السعوديّة.

وأشارت الصحيفة، التي كان يكتب فيها خاشقجي، إلى أنّ تلك البيوت تقع في جدّة غربي السعودية، في مجمع سكني، وتبلغ قيمة كل منها أربعة ملايين دولار، حسبما نقلت الصحيفة عن مسؤولَين سعوديَّين، حاليّ وسابق، وكذلك عن أشخاص مقربين من العائلة.

وأضافت الصحيفة أن السلطات السعودية تؤدّي دفعات شهرية لكلّ واحد من الأبناء الأربعة لخاشقجي، بأكثر من عشرة آلاف دولار.

ورجّحت الصحيفة أن يكون أبناء خاشقجي يحصلون أيضاً على دفعات مالية أعلى بكثير، في إطار مفاوضات حول الفدية، التي يُتوَقّع اكتمالها بعد انتهاء محاكمات المتّهمين بقتل خاشقجي خلال الأشهر المقبلة.

وذكرت الصحيفة أن دفع التعويضات لأبناء خاشقجي تم بموافقة من العاهل السعودي الملك سلمان في نهاية عام 2018، في إطار ما وصفه مسؤول سابق بأنّه اعترافٌ بأنّ "ظلماً كبيراً قد اقتُرف" ومحاولةٌ "لإصلاح خطأ".

وقاد المفاوضات مع العائلة السفير السابق للمملكة في واشنطن خالد بن سلمان، شقيق وليّ العهد السعودي محمد بن سلمان، بحسب ما جاء في الصحيفة.

وبعد 18 يوماً من الإنكار والتفسيرات المتضاربة، أعلنت الرياض مقتل خاشقجي داخل قنصلية بلاده، إثر ما قالت إنه "شجار" مع أشخاص سعوديين، ووقفت 18 مواطناً ضمن التحقيقات، دون كشف المسؤولين عن الجريمة أو مكان الجثة.

المصدر: TRT عربي - وكالات