واشنطن تصف هجوم الحوثيين على منشآت نفطية سعودية بـ“السافر” (AA)

أدانت الخارجية الأمريكية، الاثنين، هجوم الحوثيين على منشآت نفطية سعودية واصفة إياه بـ"السافر".

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس: إن "الحوثيين لم يظهروا جدية بشأن جهود السلام التي تقودها الولايات المتحدة". وأضاف: "تواتر هجمات الحوثيين على السعودية ليس من أعمال جماعة جادة في السلام".

وأشار برايس إلى ضرورة إظهار الحوثيين استعدادهم للانخراط في عملية سياسية لتحقيق السلام في اليمن. وتابع: "عليهم التوقف‭ ‬تماماً عن الهجوم والبدء في التفاوض... عندها فقط‭ ‬سيكون بإمكاننا إحراز تقدم نحو التسوية السياسية التي نسعى إليها".

يأتي ذلك عقب تصعيد الحوثيين لهجماتهم على السعودية، بعدما رفعتهم الولايات المتحدة من قائمة المنظمات الإرهابية التي أدرجتهم فيها إدارة الرئيس السابق دونالد ترمب.

وكان الحوثيون أعلنوا الأحد إطلاق طائرات مسيرة وصواريخ باليستية على شركة آرامكو النفطية في رأس تنورة، ومواقع عسكرية أخرى داخل "العمق السعودي".

وأفاد التحالف الذي تقوده السعودية أن معظم الطائرات المسيرة والصواريخ التي أطلقت الأحد تم اعتراضها وهي في طريقها إلى أهدافها ولم تقع إصابات أو خسائر في الممتلكات جراء الهجمات.

وقال برايس إن الهجمات "غير مقبولة" وتعرض المدنيين للخطر بمن فيهم الأمريكيون.

ويشهد اليمن منذ 7 سنوات حرباً مستمرة بين القوات الموالية للحكومة والحوثيين المسيطرين على عدة محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ عام 2014.

ومنذ مارس/آذار 2015 يدعم تحالف عسكري عربي بقيادة السعودية القوات الموالية للحكومة اليمنية ضد الحوثيين المدعومين من إيران. وسببت الحرب أسوأ كارثة إنسانية في العالم، حسب تصنيف الأمم المتحدة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً