قال مسؤول بارز في الخارجية الأمريكية دون الكشف عن هويته، الجمعة، إن النشاط الإلكتروني في تشيلي يعكس زيادة الانخراط الروسي في الأمريكيتين، في إشارة إلى تدخُّل روسي في الاحتجاجات التي تشهدها تشيلي.

واشنطن تزعم تدخل روسيا إلكترونياً في احتجاجات تشيلي
واشنطن تزعم تدخل روسيا إلكترونياً في احتجاجات تشيلي (AFP)

أشارت الولايات المتحدة الأمريكية إلى أن ثمة مؤشرات على نشاط روسي في وسائل الإعلام لإثارة الانقسامات في تشيلي، التي تشهد احتجاجات دامية.

وقال مسؤول بارز في الخارجية الأمريكية دون الكشف عن هويته، الجمعة، إن النشاط الإلكتروني المزعوم يعكس زيادة الانخراط الروسي في الأمريكيتين.

وردّ نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف بأن الزعم خاطئ، وفقاً لما نقلته وكالة إنترفاكس الروسية.

يُذكر أن الرئيس التشيلي سيباستيان بينيرا كان قد ألغى قمتين دوليتين مهمتين بعد احتجاجات بسبب صعوبات اقتصادية ومظالم أخرى، لقي على إثرها 20 شخصاً على الأقل حتفهم كما أصيب المئات وتضررت شركات فضلاً عن تضرر البنية التحتية في البلاد.

المصدر: TRT عربي - وكالات