قالت وزارة الخزانة الأمريكية إنها سلطت عقوبات على أفراد وكيانات على علاقة بالنظام السوري، تشمل 3 شخصيات، و13 كياناً، مسجلين في كل من اللاذقية ودمشق ودبي وبيروت وحمص.

العقوبات الجديدة شملت 3 شخصيات، و13 كياناً، مسجلين في كل من اللاذقية ودمشق ودبي وبيروت وحمص
العقوبات الجديدة شملت 3 شخصيات، و13 كياناً، مسجلين في كل من اللاذقية ودمشق ودبي وبيروت وحمص (AFP)

فرضت وزارة الخزانة الأمريكية، الثلاثاء، عقوبات شملت 16 فرداً وكياناً على علاقة بالنظام السوري.

وجاء في بيان للوزارة أن العقوبات الجديدة شملت 3 شخصيات، و13 كياناً، مسجلين في كل من اللاذقية ودمشق ودبي وبيروت وحمص، ولم يذكر البيان تفاصيل عن طبيعة العقوبات، أو حيثيات ضم هؤلاء الأشخاص والكيانات إليها.

إلا أن صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية قالت إن السبب يتعلق بتقديمهم دعماً مالياً للنظام السوري.

ومن بين الشخصيات المشمولة بالعقوبات، رجل الأعمال سامر الفوز، الذي يعتقد أنه من بين أبرز ممولي النظام السوري، بحسب الصحيفة.

وبين الشركات التي أدرجت على القائمة شركتان مقرهما في لبنان "سينرجي إس ايه إل" و "بي إس كومباني" بتهمة استيراد الخام الإيراني إلى سوريا في وقت شددت الولايات المتحدة عقوباتها على بيع النفط الإيراني.

كذلك، شملت العقوبات قناة "لنا" التلفزيونية وفندق "فور سيزنز" في دمشق اللذين يديرهما سامر فوز بشكل مباشر.

وتقضي العقوبات الأمريكية بتجميد أي أصول محتملة للأفراد والكيانات المعنية في الولايات المتحدة، وحرمانهم الاستفادة من النظام المالي الدولي.

المصدر: TRT عربي - وكالات