أعلن وزير الدولة الأفغاني لشؤون السلام عبد السلام رحيمي، أن مفاوضات مباشرة بين الحكومة الأفغانية وحركة طالبان قد تُعقد خلال الأسبوعين المقبلين، وأضاف الوزير "نعمل مع جميع الأطراف ونأمل أن يُعقد الاجتماع الأول في دولة أوروبية خلال الأسبوعين المقبلين".

 وفد من حركة طالبان يشارك في محادثات سلام بالعاصمة الروسية موسكو في مايو الماضي
 وفد من حركة طالبان يشارك في محادثات سلام بالعاصمة الروسية موسكو في مايو الماضي (AP)

أعلن وزير الدولة الأفغاني لشؤون السلام عبد السلام رحيمي أن مفاوضات مباشرة بين الحكومة الأفغانية وحركة طالبان قد تُعقد خلال الأسبوعين المقبلين.

وقال رحيمي "نستعد لمفاوضات مباشرة، وستتمثل الحكومة بوفد من 15 شخصاً"، وأضاف "نعمل مع جميع الأطراف، ونأمل أن يُعقد الاجتماع الأول في دولة أوروبية خلال الأسبوعين المقبلين".

ولم يحدّد الوزير مكان الاجتماع، إلا أن مصادر دبلوماسية كشفت لوكالة الصحافة الفرنسية أن المحادثات ستُعقد في أوسلو، ومن المقرر أن تبدأ في 7 أغسطس/آب المقبل. وأوضحت المصادر أن المجتمع الدولي والحكومة الأفغانية بانتظار ردّ طالبان.

وترفض طالبان حتى الآن التفاوض المباشر مع حكومة الرئيس أشرف غني بحجة أنها "غير شرعية"، إلا أنها عقدت مؤخراً اجتماعاً مع مسؤولين أفغان شاركوا بصفة شخصية.

وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو توافق مع الرئيس الأفغاني في اتصال هاتفي الأربعاء، على "تسريع الجهود" للتوصل إلى اتفاق يضع حدّاً للحرب في أفغانستان، وفق بيان مشترَك.

يأتي ذلك في وقت يُجرِي فيه المُوفَد الأمريكي زلماي خليل زاد، زيارة لكابل التقى خلالها الرئيس غني ومسؤولين آخرين.

المصدر: TRT عربي - وكالات