الوزير الإسرائيلي قال إن إسرائيل ضمت مرتفuات الجولان وستقوم بضم أجزاء من الضفة كذلك (Reuters)

قال وزير شؤون الاستيطان الإسرائيلي، تساحي هنغبي، إن حكومته ستضم أجزاء من الضفة الغربية.

ولم يحدد هنغبي في حديثه لقناة "إسرائيل 24" التلفزيونية (حكومية)، الاثنين، موعداً لتنفيذ عملية الضم.

وكانت الإدارة الأمريكية الحالية برئاسة جو بايدن، قد أعلنت معارضتها "للاستيطان والضم ومصادرة الأراضي وهدم المنازل الفلسطينية".

ومُستخدماً التعبير التوراتي للضفة الغربية، قال هنغبي: "لا أعتقد أنه من المنطقي أن نصف مليون يعيشون في يهودا والسامرة لا يمكنهم العيش وفقاً للقانون الإسرائيلي، لقد قمنا بهذا في مرتفعات الجولان، وسنقوم بهذا هناك".

وكان الفلسطينيون والغالبية من الدول العربية والإسلامية والدولية، قد أعلنوا رفضهم لضم إسرائيل أجزاء من الضفة الغربية.

ومن جهة ثانية، قال هنغبي: "لا يمكنني تصور مستقبل تطور العلاقات مع دول الخليج، لكنه تحالف يمكن تكوينه وفقاً لقرارات الشعوب أيضاً، الاتفاقيات الجديدة ستغير الأمور".

وأضاف: "لدينا مصالح مشتركة مع سلطنة عُمان بطريقة غير رسمية، ونأمل أن تتوسع العلاقات مع السعودية".

وكانت 4 دول عربية قد وقعت مؤخراً اتفاقيات لتطبيع علاقاتها مع إسرائيل، وهي الإمارات والبحرين والمغرب والسودان.



TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً