جاوش أوغلو (AA)

أكد وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو، في مؤتمر صحفي عقده مع نظيره اليوناني نيكوس ديندياس، في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة، الخميس، أن القضايا العالقة بين أنقرة واليونان يمكن حلها عبر الحوار.

وقال بهذا الخصوص: "نعتقد أن المشاكل مع اليونان يمكن حلها عبر الحوار البنّاء"، مشدداً على ضرورة "الابتعاد عن سياسة فرض الأمر الواقع والاستفزازات" في العلاقات بين تركيا واليونان.

وأشار الوزير إلى أن من مصلحة تركيا واليونان أن تعيش الأقليات في كلا البلدين بسلام، منوهاً إلى أن بلاده قادرة على الدفاع عن حقوقها وحقوق القبارصة الأتراك في شرق المتوسط.

وقال وزير الخارجية التركي إن ديوان العدالة في الاتحاد الأوروبي هو خاص بالاتحاد ولا يمكن استخدام قراراته في الخارج.

وشدد جاوش أوغلو على ضرورة "الابتعاد عن سياسة فرض الأمر الواقع والاستفزازات" في العلاقات بين تركيا واليونان.

وأضاف: "تحاولون إعطاءنا دروساً في حقوق الإنسان، لكنكم تمنعون استخدام الأسماء التركية حتى".

ورفض وزير الخارجية التركي اتهامات وزير الخارجية اليوناني بأن تركيا تنتهك سيادة اليونان.

وفي موضوع الهجرة، قال جاوش أوغلو: "تناولنا موضوع الهجرة غير القانونية وكان هناك اتفاق سابق يحتاج إلى تحديث وسيكون مستمراً".

من جانبه، قال وزير الخارجية اليوناني نيكوس ديندياس، إنه "يمكن تحويل الجو السلبي السائد سابقاً إلى جو إيجابي".

وأكد ديندياس دعم بلاده لدخول تركيا إلى الاتحاد الأوروبي، وتابع: "عضوية تركيا مهمة للاتحاد".

وكان ديندياس قد وصل إلى تركيا أمس الأربعاء، والتقى في وقت سابق اليوم الرئيس رجب طيب أردوغان، بحضور الوزير جاوش أوغلو.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً