أقار يقول إن آلاف الناس يفرون من الموت جراء الهجمات المكثفة على محافظة إدلب (AA)

أعلن وزير الدفاع التركي، خلوصي أقار، أن بلاده تواصل تقديم الخدمات الاستشارية لأشقائها الليبيين.

جاء ذلك في كلمة ألقاها خلال زيارة إلى شركة روكيتسان التركية المتخصصة بالصناعات الدفاعية، الخميس.

وقال أقار: "لدينا في ليبيا فريق للتدريب والاستشارات يقدم الدعم لأشقائنا الليبيين ونواصل خدماتنا الاستشارية هناك".

من ناحية أخرى، شدّد الوزير التركي على أن الحشد العسكري اليوناني في 16 جزيرة ببحر إيجة مخالف للقوانين الدولية.

في سياق آخر، شدّد وزير الدفاع التركي على أن آلاف الناس يفرون من الموت جراء الهجمات المكثفة على محافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وأشار الوزير التركي إلى انتهاك نظام الأسد للتفاهمات المتعلقة بوقف إطلاق النار من خلال مواصلة الهجمات على الأماكن المأهولة والمستشفيات والمدارس.

وقال أقار: "آلاف الناس يفرون نحو منطقتي "غصن الزيتون" و"درع الفرات" هرباً من الموت جراء الهجمات الجوية المكثفة على إدلب".

من جهة أخرى، لفت أقار إلى أن عملية "نبع السلام" ساهمت في تطهير المنطقة من الإرهابيين شمالي سوريا.

وأكّد على استمرار الجهود الرامية لحماية الأمن والاستقرار في المناطق المحررة بعمليتي "درع الفرات" و"غصن الزيتون".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً