شويغو أعلن في بيان أن موسكو قررت إنهاء التدريبات العسكرية في منطقة (قريبة من الحدود الأوكرانية) (Uncredited/AP)

أعلن وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، الخميس، سحب قوات بلاده من الحدود الأوكرانية وعودتها إلى أماكنها.

وقال شويغو، الخميس، في بيان، إن "موسكو قررت إنهاء التدريبات العسكرية في المنطقة (الحدودية) وعودة قواتها إلى أماكن انتشارها الدائمة".

وأضاف: "أظهرت القوات (الروسية) القدرة على توفير دفاع موثوق عن البلاد، ولهذا قررت إنهاء أنشطة التفتيش في المناطق العسكرية الجنوبية والغربية"، وذلك عقب الأنشطة العسكرية لموسكو بالقرب من وفي البحر الأسود.

لكن شويغو أكد أن بلاده ستتابع عن كثب نقل قوات حلف شمال الأطلسي "الناتو" إلى مناورة "ديفندر يوروب 2021" العسكرية، التي لا تبعد كثيراً عن الحدود الجنوبية لروسيا.

وتابع قائلاً: "نراقب عن كثب نشر قوات التحالف في منطقة مناورات "ديفيندر يوروب"، التي انطلقت في مارس/ آذار الماضي، وتستمر حتى يونيو/حزيران القادم.

كما أشار وزير الدفاع الروسي أنه "أمر قوات بلاده بمواصلة مراقبة منطقة أنشطة المناورة المذكورة، والاستعداد للرد فوراً في حال حدوث أي تطورات غير مواتية".

وفي 30 مارس/آذار الماضي، أعلن رئيس هيئة الأركان الأوكرانية رسلان هومتشاك، أن القوات الروسية أرسلت وحدات إلى منطقة قريبة من الحدود بذريعة إجراء تدريبات عسكرية.

ومنذ نحو 7 سنوات، تشهد العلاقات بين كييف وموسكو توتراً متصاعداً بسبب ضم روسيا شبه جزيرة القرم الأوكرانية إلى أراضيها بطريقة غير قانونية، ودعمها الانفصاليين في منطقة "دونباس" شرقي أوكرانيا.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً