صرح وزير الصحة التركي أن الحالات المشتبه بها في تركيا لا تحمل فيروس كورونا الجديد.

وزير الصحة التركي فخر الدين قوجه 
وزير الصحة التركي فخر الدين قوجه  (AA)

أعلن وزير الصحة التركي، فخر الدين قوجه، الإثنين، عدم رصد أية حالة إصابة بفيروس "كورونا" في البلاد.

وأشار قوجه، في تصريحات للصحفيين، من ولاية ألازيغ شرقي تركيا، إلى خضوع مواطن صيني للمراقبة الطبية في ولاية أقسراي للاشتباه في إصابته بالفيروس.

وأردف: "المواطن الصيني يعاني من ارتفاع درجات الحرارة والإسهال والغثيان، لكن حالته ليست خطيرة".

وأكد أن "وزارة الصحة تجري فحصاً دقيقاً لحالته، وستعلن نتائج الفحص عندما تظهر".

ومن أعراض الإصابة بفيروس "كورونا الجديد" ارتفاع درجة حرارة الجسم، وألم في الحنجرة، والسعال، وضيق في التنفس، وإسهال، وفي المراحل المتقدمة يتحول إلى التهاب رئوي، وفشل في الكلى قد ينتهي بالموت.

وكشفت الصين عن الفيروس لأول مرة في 12 ديسمبر/كانون الأول الماضي بمدينة ووهان، وسط البلاد.

وفي وقت سابق الاثنين، أعلنت اللجنة الوطنية للصحة الصينية، ارتفاع عدد الوفيات جراء الفيروس إلى 80، بينما وصلت الإصابات إلى ألفين و744، بينها 461 حالة متقدمة، في عموم البلاد.

وخارج الصين، سُجلت إصابتان في "ماكاو" ذاتية الحكم، و3 بتايوان، و8 بتايلاند، و4 بكوريا الجنوبية، و4 باليابان، و5 بالولايات المتحدة، و3 بفيتنام، و4 بسنغافورة.

كما سُجلت حالة إصابة في النيبال، و4 بماليزيا، و3 بفرنسا، وحالة واحدة بكندا، و5 بأستراليا.

المصدر: TRT عربي - وكالات