أعلن وزير الصحة التركي فخر الدين قوجه، خلوّ الأشخاص الذين جرى إجلاؤهم من مدينة ووهان الصينية قبل نحو أسبوعين من فيروس كورونا الجديد.

تركيا أجلت قبل أسبوعين 42 شخصا من مدينة ووهان الصينية، بينهم 6 أذريين و3 من جورجيا وألبانيا
تركيا أجلت قبل أسبوعين 42 شخصا من مدينة ووهان الصينية، بينهم 6 أذريين و3 من جورجيا وألبانيا (AA)

أعلن وزير الصحة التركي فخر الدين قوجه، الجمعة، خلو الأشخاص الذين جرى إجلاؤهم من مدينة ووهان الصينية قبل نحو أسبوعين، من فيروس كورونا الجديد.

جاء ذلك في تصريح للصحفيين، أثناء زيارته الأشخاص الـ42 الذين يبيتون في الحجر الصحي بأحد مستشفيات في العاصمة التركية أنقرة. وأوضح قوجه أن الأشخاص المذكورين أصحاء تماماً، وبإمكانهم مواصلة حياتهم بشكل طبيعي.

وكانت تركيا قد أجْلت قبل أسبوعين 42 شخصاً من مدينة ووهان الصينية، بينهم 6 آذريين و3 من جورجيا وألبانيا.

و"كورونا" الجديد عائلة من الفيروسات، غير أن 6 منها فقط تصيب البشر، والأخير الجديد هو السابع من بين ذات العائلة القاتلة.

ومن أعراض الإصابة بالفيروس، التهابات فى الجهاز التنفسى وحمى وسعال وصعوبة في التنفس، في الحالات الأكثر شدة يمكن أن تسبب العدوى الالتهاب الرئوى والمتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة والفشل الكلوى وحتى الوفاة، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية.

وظهر الفيروس الغامض في 12 ديسمبر/كانون الأول 2019، بمدينة ووهان الصينية (وسط)؛ إلا أن بكين كشفت عنه رسميّاً منتصف يناير/كانون الثاني الماضي.

المصدر: TRT عربي - وكالات