أعلن وزير العدل التركي عبد الحميد كول، الخميس، أن القرارات التي كانت تحظر لقاء عبد الله أوجلان زعيم تنظيم PKK الإرهابي بمحاميه تم إلغاؤها، وبالتالي تمكّن أوجلان من لقاء محاميه.

وزير العدل التركي عبد الحميد كول أكد أن تركيا دولة حقوق ولا تتسامح أبداً مع التعذيب والمعاملة السيئة
وزير العدل التركي عبد الحميد كول أكد أن تركيا دولة حقوق ولا تتسامح أبداً مع التعذيب والمعاملة السيئة (AA)

قال وزير العدل التركي عبد الحميد كول، الخميس، إن القرارات التي كانت تحظر لقاء عبد الله أوجلان زعيم تنظيم PKK الإرهابي ومحاميه تم إلغاؤها، وبالتالي تمكن أوجلان من لقاء محاميه.

جاء ذلك في تعليق للوزير على لقاء جمع زعيم PKK الإرهابي بمحاميه.

وخلال رده على أسئلة الصحفيين عقب استقباله أعضاء اللجنة الأوروبية لمناهضة التعذيب، في أنقرة، أوضح كول أن لقاء المحكومين ومحاميهم حق يكفله القانون، كما ينص القانون على تقييد هذا الحق في الحالات التي تمثل خطراً أمنياً محدداً.

وأضاف أنه "كانت هناك قرارات سابقة تمنع لقاء أوجلان ومحاميه إلا أنه تم إلغاء هذه القرارات".

ورداً على سؤال بخصوص ما قام به أعضاء اللجنة الأوروبية لمناهضة التعذيب في تركيا، قال الوزير إنهم زاروا عدداً من السجون بينها سجن "إمرالي" الذي يقضي فيه أوجلان محكوميته.

ولدى سؤال كول عما إذا كان أعضاء اللجنة التقوا أوجلان اكتفى بالقول "لقد زاروا إمرالي".

وبخصوص لقائه أعضاء اللجنة، قال الوزير إنه "كان مثمراً"، مشيراً إلى أن تركيا باعتبارها دولة عضواً في مجلس أوروبا، تفتح أبوابها لمراجعة اللجنة.

وأوضح كول أن تركيا تفي بجميع التزاماتها المترتبة على عضويتها في مجلس أوروبا والناجمة عن الاتفاقات الدولية، داخل السجون وفي الموضوعات المتعلقة بالحرية، مؤكداً أن تركيا دولة حقوق ولا تتسامح أبداً مع التعذيب والمعاملة السيئة.

المصدر: TRT عربي - وكالات