قال وزير العدل التركي إنه بمجرد دخول الإرهابي "مظلوم كوباني" إلى الولايات المتحدة ستتم المراسلات لاعتقاله (AFP)

قال وزير العدل التركي، عبد الحميد غُل، إنه بمجرد دخول الإرهابي "مظلوم كوباني" إلى الولايات المتحدة، ستتم المراسلات اللازمة بشأن إجراءات الاعتقال المؤقت.

ولفت في تصريح صحفي، الجمعة، من ولاية شانلي أورفة، إلى أنه يتعين على واشنطن تسليم قائد ما يعرف بقوات سوريا الديمقراطية ذات الغالبية الكردية، فرهاد عبدي شاهين الملقب بـ"مظلوم كوباني" إلى تركيا بموجب اتفاقية تسليم المجرمين المبرمة بين البلدين، بعد أن أصدرت السلطات التركية نشرة حمراء بحقه.

وأكد وزير العدل أن: "النشرة الحمراء التي يصدرها الإنتربول سارية في 196 دولة حول العالم، ويتعين على الولايات المتحدة أيضاً الالتزام بالاتفاقية ذات الصلة".

وأوضح أنه: "يتعين إلقاء القبض على هذا الإرهابي، حتى دون الحاجة إلى أية مراسلات، نظراً لورود اسمه في سجلات الشرطة الدولية". مشيراً إلى أن وزارة الخارجية التركية أخطرت الجهات المعنية في الولايات المتحدة.

فيما طالب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الخميس، الولايات المتحدة الأمريكية بتسليم بلاده الإرهابي الملقب بـ "مظلوم"، المطلوب لدى أنقرة بالنشرة الحمراء.

وفي السياق ذاته، أعرب رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية فخر الدين ألطون، عن قلقه حيال اعتبار القيادي بالتنظيم الإرهابي، فرهاد عبدي شاهين، شخصية سياسية شرعية، مؤكداً أنه ارتكب عديداً من الأعمال الإرهابية بحق الجيش التركي والمدنيين.

وأوضح أن شاهين، قيادي في منظمة PKK، التي تعتبرها الولايات المتحدة والدول الأخرى منظمة إرهابية، وهارب من القانون.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً