تُولِي أوكرانيا التعاون مع تركيا في الصناعات الدفاعية أهمية كبيرة (AA)

قال وزير خارجية كييف دميترو كوليبا الخميس، إن التعاون بين تركيا وأوكرانيا أمر حيوي للأمن في منطقة البحر الأسود، حيث تنمو العلاقات بقوة بين الحليفين في جميع المجالات بما في ذلك الاقتصاد والدفاع والتجارة والسياحة.

وكتب كوليبا في مقال لمؤسسة أتلانتيك كاونسل، وهو مركز أبحاث أمريكي: "تعمل أوكرانيا وتركيا على تطوير رؤية واضحة للأمن المستقبلي لمنطقة البحر الأسود".

وشدد على أن "الوقت حان لكي يبدأ الناتو النظر إلى الشراكة الأوكرانية-التركية كقوة تكميلية قيّمة يمكن أن تساعد على توفير الأمن والاستقرار بالمنطقة".

وتابع: "فقط العمل المشترك من الناتو بما في ذلك تركيا الحليف، سيمنع سقوط البحر الأسود تحت الهيمنة الروسية والخضوع لأنشطة موسكو المزعزعة للاستقرار".

وتولي أوكرانيا التعاون مع تركيا في الصناعات الدفاعية أهمية كبيرة، إذ تعتبرها الشريك الأهمّ لها في هذا المجال، وتعوّل عليها في عملية انتقال كييف من نظام الجيش السوفييتي السابق، إلى معايير تتيح لها الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي "ناتو".

وفي إطار الشراكة بين البلدين، تسلمت أوكرانيا في يوليو/تموز الماضي أول مسيّرة تركية هجومية من طراز "بيرقدار TB2"، وفق ما أعلنته الحكومة الأوكرانية.

وقال وزير الدفاع الأوكراني أندريه تاران في بيان وقتها: "هذا السلاح سيمنح الجيش الأوكراني القدرة على المراقبة وتأمين البحر الأسود وبحر آزوف، والقدرة على ضرب أهداف بحرية سطحية وبرية للعدو، بوسائل عالية الدقة".

وفي سبتمبر/أيلول الماضي أعلن رئيس الأركان الأوكراني فاليري زالوجني، أن بلاده تخطط لشراء 4 طائرات "بيرقدار TB2" أخرى خلال عامَي 2021 و2022.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً