وزير خارجية المكسيك مارسيلو إبرارد / صورة: AA (AA)
تابعنا

قال وزير خارجية المكسيك مارسيلو إبرارد، إن بلاده متضامنة مع تركيا في كفاحها ضد التنظيمات الإرهابية أو أي عمل من شأنه أن يهدد أمن الشعب وسلامته.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده، الخميس، مع نظيره التركي مولود جاوش أوغلو، في مقر الخارجية التركية بالعاصمة أنقرة.

وأوضح إبرارد أن زيارته إلى أنقرة هدفها تعزيز التعاون وتطوير العلاقات القائمة بين البلدين، مؤكداً في هذا السياق رغبة بلاده في تعزيز علاقاتها مع تركيا.

وتابع: "نريد السلام ونسعى إلى تحقيقه، نبذل جهوداً لتحقيق السلام في فنزويلا، وتركيا تؤدي دور الوساطة بين روسيا وأوكرانيا، وهذا يعني أن كلا البلدين يسعيان إلى إيجاد الحلول السلمية".

وشدد على وجوب تعزيز التعاون بين تركيا والمكسيك في مجالات السياحة والتجارة والاستثمارات والتكنولوجيا وغيرها من القطاعات.

وأردف: "نعتقد أننا سنتمكن من التغلب على العراقيل التي تعيق تطور العلاقات الاقتصادية بيننا عن طريق اتفاقية التجارة الحرة".

وصرح أنه سيلتقي غداً الجمعة رجالَ الأعمال الأتراك، وسيعرض عليهم الفرص الاستثمارية المتاحة في بلاده.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً