الحدود اللبنانية-الإسرائيلية (AA)

دعا وزير الزراعة اللبناني عباس الحاج حسن المجتمع الدولي إلى مساعدة بلاده على تحرير "مزارع شبعا" و"تلال كفرشوبا" الواقعتين في جنوب لبنان وتحتلهما إسرائيل.

جاء ذلك في تصريحات صحفية للوزير خلال جولة في المنطقة الحدودية الجنوبية برفقة النائب في البرلمان قاسم هاشم.

وقال حسن إن "مزارع شبعا وتلال كفرشوبا حق مكتسب لنا وسنحارب بكل الوسائل وبكل ما أوتينا من قوة حتى استعادتهما، ونطالب المجتمع الدولي وكل القوى القادرة على إحقاق الحق بأن يساعدنا على استعادة حقنا".

وانسحبت إسرائيل من جنوب لبنان عام 2000 بعد أكثر من عقدين من الاحتلال، تحت وطأة مقاومة مسلحة خاضتها تنظيمات وطنية ويسارية وإسلامية عدة أبرزها "حزب الله".

إلا أن إسرائيل لا تزال تحتل منطقين من الأراضي اللبنانية هما "مزارع شبعا" و"تلال كفرشوبا"، وتبلغ مساحتهما نحو 200 كلم مربع، حسب حديث سابق لرئيس بلدية شبعا محمد صعب.

وأضاف الحاج حسن: "نحتاج في جنوب لبنان إلى تعزيز صمود الأهالي الذين صمدوا طيلة فترة الاحتلال الإسرائيلي".

بدوره شدد النائب قاسم هاشم على "ضرورة تحرير مزارع شبعا و تلال كفرشوبا اللبنانية".

وقال هاشم: "بالإرادة الوطنية تحررت الأجزاء الواسعة من أرضنا ونراهن عليها لاستكمال تحرير مزارع شبعا وتلال كفرشوبا".

وأضاف: "تبقى مسؤولية الحكومة دعم صمود أبناء المناطق الجنوبية الحدودية عاملا وطنياً أساسياً في مواجهة همجية العدو الاسرائيلي وأطماعه في وطننا".

ويشكو لبنان مراراً من خروقات جوية وبرية وبحرية لحدوده من قبل إسرائيل.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً