قطر وإثيوبيا تبحثان تطورات الأوضاع في القرن الإفريقي (AA)


اجتمع الأربعاء كل من وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، ووزير الدولة للشؤون الخارجية الإثيوبي رضوان حسين، بالعاصمة القطرية الدوحة، لبحث تطورات الأوضاع في القرن الإفريقي.

ويأتي الاجتماع، ضمن زيارة رسمية غير معلن مدتها، يجريها الوزير الإثيوبي، لدولة قطر.

وشهد الاجتماع مناقشة العلاقات الثنائية بين البلدين، إضافة إلى تطورات الوضع في القرن الإفريقي، وتأكيد أهمية حل الخلافات بالطرق السلمية والدبلوماسية، بحسب ما أفادت به وكالة الأنباء القطرية (قنا).

ويأتي الاجتماع في ظل ما تمر به منطقة القرن الإفريقي من أزمة سد النهضة، بين أثيوبيا والسودان ومصر.

وكان وزير الخارجية القطري قد توجه بزيارة رسمية إلى القاهرة، الثلاثاء، لنقل رسالة خطية من أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، يدعو فيها السيسي لزيارة الدوحة.

وتصر أديس أبابا على ملء ثانٍ للسد بالمياه في يوليو/تموز وأغسطس/آب المقبلين، حتى إن لم تتوصل إلى اتفاق، وتقول إنها لا تستهدف الإضرار بمصالح السودان ومصر، وإن الهدف من السد هو توليد الكهرباء لأغراض التنمية.

ويتمسك كل من السودان ومصر بالتوصل أولاً إلى اتفاق ثلاثي يحفظ منشآتهما المائية ويضمن استمرار تدفق حصتيهما السنوية من مياه نهر النيل، وهي 55.5 مليار متر مكعب لمصر و18.5 مليار متر مكعب للسودان.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً