طبيب هندي: هذه أندر الحالات التي رأيتها في حياتي (thesun.co.uk)

احتفلت أسرة هندية أخيراً بمولودها الأول، بعد عقود من مساعي الإنجاب المتواصل والتي باءت كلها بالفشل، لكن المشهد الذي كان تاريخياً لفت نظر الأطباء، ذلك أن والدة هذا المولود تبلغ من عمرها 70 عاماً.

حسب صحيفة "ذا صن" البريطانية، فإن السيدة الهندية المُسنّة جيفونبن راباري (70 عاماً)، وزوجها مالداري (75 عاماً)، حاولا إنجاب طفل منذ عقود، وهما من قرية صغيرة تسمى مورا في ولاية غوجورات بالهند، ومتزوجان منذ 45 عاماً، واستطاعا أن يحظيا برضيع، عن طريق التلقيح الاصطناعي.

جيفونبن أنجبت في سن الـ70  (thesun.co.uk)

وأكدت جيفونبن أنها لا تملك بطاقة هوية لإثبات عمرها، لكنها زعمت أنها تبلغ من العمر 70 عاماً، مما يجعلها واحدة من أكبر الأمهات في العالم.

من جانبه، أوضح الطبيب ناريش بهنوشالي: "عندما جاؤوا إلينا لأول مرة، أخبرناهم أنه لا يمكن إنجاب طفل في مثل هذه السن المتقدمة، لكنهم أصروا، وقالوا إن العديد من أفراد عائلتيهما فعلوا ذلك أيضاً".

وأضاف: "هذه واحدة من أندر الحالات التي رأيتها على الإطلاق".

يشار إلى أن امرأة هندية أخرى تدعى مانجاياما ياراماتي، هي أكبر امرأة في العالم تلد، بعد إنجابها توأماً من خلال التلقيح الاصطناعي في سبتمبر 2019، إذ إنها كانت تبلغ من العمر 74 عاماً.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً