أصيب 6 ممن تلقوا لقاح "جونسون آند جونسون" باضطراب نادر يشمل جلطات دموية أدّت إلى الوفاة (David Zalubowski/AP)

أعلنت السلطات الصحية في الولايات المتحدة الثلاثاء، وفاة أمريكي ووجود آخر في حالة حرجة بعد تلقّيهما لقاح "جونسون آند جونسون" ضد كورونا.

جاء ذلك بالتزامن مع إصدار السلطات الصحية الأمريكية، قراراً بتعليق استخدام اللقاح مؤقتاً في البلاد، إثر مخاوف من تسبُّبه في جلطات دموية محتمَلة، حسبما نقلت وكالة أسوشيتيد برس الأمريكية.

وفي وقت سابق، أوصت الهيئات الصحية الاتحادية الأمريكية، بتعليق استخدام لقاح "جونسون آند جونسون" المضاد لكوفيد-19، بعد إصابة 6 ممن تلقوه باضطراب نادر يشمل جلطات دموية أدت إلى الوفاة، الأمر الذي يُعَدّ انتكاسة جديدة للجهود العالمية للقضاء على الجائحة.

جاءت التوصية بعد أسبوع من قول المنظمين الصحيين الأوروبيين، إنهم وجدوا علاقة محتمَلة بين لقاح أسترازينيكا وحدوث جلطات دموية نادرة، تسببت في عدد قليل من الوفيات.

ويُعتبر لقاح جونسون آند جونسون، وهو جرعة واحدة، ولقاح أسترازينيكا ذو التكلفة المنخفضة، أساسيَّين في مكافحة الجائحة التي أودت بحياة أكثر من ثلاثة ملايين إنسان حتى الآن.

وستعقد لجنة استشارية للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، اجتماعاً غداً الأربعاء لتحليل الحالات الست المتصلة بلقاح جونسون آند جونسون، فيما ستبحث إدارة الغذاء والدواء الأمريكية التحليل، حسب بيان مشترك لهما.

وحالات الوفاة الست جميعاً لنساء، تتراوح سنهن بين 18 و48 عاماً، وحدثت الأعراض بعد فترة تتراوح بين ستة أيام و13 يوماً من تلقّي اللقاح.

من جانبها قالت شركة "جونسون آند جونسون" إنها تعمل من قُرب مع المنظمين الصحيين، وذكرت أنه لم تثبت علاقة سببية واضحة بين الحوادث واللقاح المضاد لكوفيد-19 الذي تنتجه وحدتها في اليابان.

وأعلنت الشركة الثلاثاء، إنها ستؤجل إطلاق لقاحها في الدول الأوروبية.

وأوضحت أن هذا القرار يأتي عقب تعليق السلطات الصحية الأمريكية استخدام اللقاح مؤقتاً في الولايات المتحدة، إثر مخاوف من تَسبُّبه في جلطات دموية محتملة، وفقاً لوكالة أسوشيتد برس.

وأُعطِيَت حتى اللحظة أكثر من 6.8 مليون جرعة من لقاح جونسون آند جونسون ذي الجرعة الواحدة، في الولايات المتحدة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً