وفاة مليكة شباز ابنة المدافع الأمريكي عن الحقوق المدنية للسود مالكوم إكس (مواقع التواصل الاجتماعي)

وُجِدت مليكة شاباز ابنة المدافع عن الحقوق المدنية الأمريكي مالكوم إكس، ميّتة في شقّتها الواقعة ببروكلين إحدى مناطق مدينة نيويورك الأمريكية، حسبما أعلنت شبكة ABD News الأمريكية.

وكانت مليكة البالغة 56 عاماً إحدى ستّ بنات أنجبهن الناشط المعروف بدفاعه عن حقوق السود في الولايات المتحدة خلال عقدي الخمسينيات والستينيات من القرن الماضي.

ووفقاً لصحيفة نيويورك بوست، فإنّ سبب الوفاة سيتّضح بعد تشريح الجثة، ولكن حتى الآن لا توجد دلائل على وجود شبهة جنائية.

من جهتها نعت بيرنيس كينغ ابنة رمز الدفاع عن الحقوق المدنية مارتن لوثر كينغ، الفقيدة، قائلة: "أشعر بالحزن العميق لوفاة مليكة شاباز. قلبي مع العائلة من أبناء وأحفاد الدكتور مالكوم إكس والدكتورة بيتي شاباز التي كانت حاملاً في التوأمتين مليكة وملاك عندما اغتيل مالكوم".

واغتيل مالكوم إكس عام 1965 في نيويورك، ومؤخراً برّأت محكمة في منهاتن رجلين من المُدانين بقتله هما محمد عزيز وخليل إسلام.

TRT عربي
الأكثر تداولاً