يزور وفد أوروبي تركيا لبحث العلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي وأزمة المهاجرين، وآخر المستجدات في إدلب، في الوقت الذي وصلت فيه أعداد المهاجرين الذين غادروا تركيا نحو اليونان إلى 130 ألفاً و469 مهاجراً.

يزور الوفد الأوروبي تركيا لبحث العلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي وأزمة اللاجئين المتدفقين على الحدود التركية-اليونانية
يزور الوفد الأوروبي تركيا لبحث العلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي وأزمة اللاجئين المتدفقين على الحدود التركية-اليونانية (TRT Arabi)

يصل إلى تركيا الثلاثاء وفد أوروبي لبحث العلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي وأزمة المهاجرين، وآخر المستجدات في إدلب.

وحسب بيان وزراة الخارجية التركية، فإن الوفد الزائر يضمّ كلّاً من جوزيف بوريل الممثل الأعلى للشؤون الخارجية والأمنية بالاتحاد الأوروبي، ويانيز لينارسيتش مفوض الاتحاد الأوروبي لإدارة الأزمات.

وأضاف البيان أن زيارة الوفد الأوروبي تستمر يومين، لبحث العلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي وآخر تطورات محافظة إدلب السورية و أزمة المهاجرين.

وبدأ تدفُّق المهاجرين واللاجئين إلى الحدود الغربية لتركيا منذ مساء الخميس، عقب تداول أخبار بأن أنقرة لن تعوق حركة المهاجرين باتجاه أوروبا.

ووصلت أعداد المهاجرين الذين غادروا الأراضي التركية إلى اليونان إلى 130 ألفاً و469 مهاجراً غير نظامي حتى صباح الثلاثاء، حسب تصريحات وزير الداخلية التركي سليمان صويلو.

والسبت أعلن الرئيس رجب طيب أردوغان أن بلاده ستُبقي حدودها مفتوحة أمام اللاجئين الراغبين في التوجه إلى أوروبا، مؤكداً أن تركيا لا طاقة لها باستيعاب موجة هجرة جديدة.

والاثنين وصل وفد أمريكي رفيع إلى العاصمة التركية أنقرة، لبحث تطورات الأوضاع في محافظة إدلب السورية، وضمّ الوفد الأمريكي مبعوث ترمب الخاص إلى سوريا جيمس جيفري، ومندوبة الولايات المتحدة الأمريكية في الأمم المتحدة كيلي كرافت.

وتواصل تركيا تنفيذ عملية "درع الربيع" العسكرية ضدّ قوات النظام السوري في إدلب، ردّاً على اعتدائها على القوات التركية، في 27 فبراير/ شباط الماضي، الذي أسفر عن استشهاد 34 جنديّاً تركيّاً.

المصدر: TRT عربي - وكالات