السلطات الهندية تشتبه في تسبب تفشي لحمى الضنك في وفاة العشرات في ولاية أوتار براديش  (Reuters)

تشتبه السلطات الهندية في أن تفشياً لحمى الضنك أدى إلى وفاة العشرات في ولاية أوتار براديش منذ بداية سبتمبر/أيلول الجاري، مما دفعها لشن حملة للقضاء على مناطق تكاثر البعوض.

وقال دينيش كومار بريمي، كبير المسؤولين الطبيين في فيروز آباد، المنطقة الأكثر تضرراً في الولاية، لرويترز إن 58 شخصاً، الكثير منهم من الأطفال، لقوا حتفهم في منطقته وحدها، مما أثار مخاوف من أن تكون ولاية أوتار براديش في خضم أسوأ تفش لحمى الضنك منذ سنوات.

وقال بريمي "نتخذ إجراءات وقائية، ويعمل 95 مخيماً صحياً في أنحاء المنطقة من أجل احتواء انتشار هذه الحمى".

وقال مسؤول حكومي، طلب عدم الكشف عن هويته، إن عدداً كبيراً من الأطفال ربما فقدوا أرواحهم لأن آباءهم الفقراء اصطحبوهم أولاً إلى ممارسين طبيين مزيفين، أو دجالين، قبل أن تتدهور حالاتهم.

وقال فيج فرات سينغ كبير مسؤولي الصحة العامة في "أوتار براديش" إنه في حين أن حمى الضنك التي ينقلها البعوض هي السبب المشتبه به لتفشي الحمى المميتة، فإنه جرى التأكد من أنها السبب في وفاة ثلاث حالات فقط، لكن العمل جار لتحديد ما إذا كانت مسؤولة عن المزيد من الوفيات.


TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً