"يوفّر المصروف ويزعج بوتين".. وزير ألماني يدعو إلى خفض استهلاك الغاز (AFP)
تابعنا

حضّ وزير الاقتصاد الألماني روبرت هابيك مواطنيه على اتخاذ خطوات لخفض استهلاك الطاقة، معتبراً أن ذلك "يزعج" الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في وقت تسعى بلاده إلى خفض اعتمادها على الغاز الروسي على خلفية حرب أوكرانيا.

وقال هابيك في مقابلة مع صحيفة "فونكي" نشرت الجمعة إنه يمكن للسكان اتّخاذ إجراءات "بسيطة للغاية" لخفض استهلاك الطاقة.

وصرّح: "كقاعدة عامة، أعتقد أن بإمكاننا دائماً توفير 10%" من الطاقة.

وأشار إلى أنه بإمكان الناس توفير الطاقة عبر إغلاق الستائر للمحافظة على الحرارة داخل المنزل خلال الليل، وخفض إعدادات أجهزة التدفئة في منازلهم بدرجة واحدة.

وقال الوزير الذي ينتمي إلى "حزب الخضر" ويتولى منصب وزير المناخ أيضاً: "أحضّ الجميع على توفير الطاقة حالاً.. إذا كان بإمكاننا خلال عيد الفصح ركوب الدراجة الهوائية أو القطارات، فهذا أمر جيد أيضاً. يساعدكم على توفير مصروفكم ويزعج بوتين".

قاومت ألمانيا دعوات ضمن الاتحاد الأوروبي لحظر الغاز الروسي، إذ حذّرت مؤسسات اقتصادية بارزة من أن الأمر سيؤدي إلى ركود شديد.

وخفضت ألمانيا حصتها من واردات الغاز الروسي من 55% قبل الحرب إلى 40%.

وأفاد هابيك الأسبوع الماضي أن أكبر قوة اقتصادية في أوروبا قد تحتاج حتى منتصف العام 2024 إلى تخفيف اعتمادها على واردات الطاقة من روسيا.

كما أطلق المسؤولون الألمان خطة طارئة تحسباً لنقص في الغاز من شأنها أن تؤدي إلى ترشيد استهلاك الغاز سواء في المنازل أو في الأعمال التجارية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً