ارتفعت حصيلة ضحايا التصعيد العسكري الإسرائيلي على قطاع غزة منذ السبت، إلى 24 قتيلاً و105 إصابات، بعد استشهاد أربعة فلسطينيين من ضمنهم امرأة حامل. في المقابل، أعلن مستشفى برزيلاي الإسرائيلي في مدينة عسقلان أن 3 إسرائيليين قتلوا، وأصيب 131 آخرون.

القصف الإسرائيلي طال مباني مدنية
القصف الإسرائيلي طال مباني مدنية (AA)

أعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة، الأحد، ارتفاع حصيلة ضحايا التصعيد العسكري الإسرائيلي على قطاع غزة منذ السبت، إلى 24 قتيلاً و105 إصابات، بعد استشهاد أربعة فلسطينيين من ضمنهم امرأة حامل.

وذكرت الوزارة في بيان أن الغارات الإسرائيلية الأخيرة على أنحاء متفرقة من القطاع أسفرت عن إصابة 24 فلسطينياً بجروح مختلفة.

في المقابل، أعلن مستشفى برزيلاي الإسرائيلي في مدينة عسقلان أن 3 إسرائيليين قتلوا، وأصيب 131 آخرون، بجروح متفاوتة، جراء سقوط صواريخ أطلقت من قطاع غزة على بلدات إسرائيلية.

وحسب الموقع الإلكتروني لصحيفة يديعوت أحرونوت، قال المستشفى إن "بين المصابين 3 إصابات خطيرة، و3 أخرى متوسطة".

وأشار المستشفى الإسرائيلي إلى أن 60 مصاباً وُصفت حالتهم بالطفيفة، في حين كانت بقية الإصابات بالهلع".

وعلى الصعيد ذاته، أعلنت بلدية مدينة نتانيا وسط إسرائيل، فتح ملاجئ المدينة كافة تحسُّباً لأي نتائج محتملة إثر التصعيد الأخير، ولحقتها في ذلك مدينة كفار سابا.

ويشهد قطاع غزة منذ صباح السبت، تصعيداً عسكرياً بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل، إذ شنّ الجيش الإسرائيلي غارات جوية ومدفعية عنيفة على أهداف متفرقة في القطاع، فيما اطلقت الفصائل بغزة رشقات من الصواريخ تجاه جنوبي إسرائيل.

المصدر: TRT عربي - وكالات