غرامة مالية ضخمة تفرضها الصين على موقع "علي بابا" (Reuters)

أعلنت الهيئة الصينية للتحكم بالسوق تغريم مجموعة "علي بابا" للتجارة الإلكترونية، بـ18.34 مليار يوان (2​​​.78 مليار دولار) بسبب انتهاكات لقوانين مكافحة الاحتكار.

جاء ذلك حسب بيان صادر عن المديرية الصينية، فجر السبت، وفق وسائل إعلام محلية.

وقال البيان إنه "وفقاً لمادتي 47 و48 من قانون مكافحة الاحتكار، ومع مراعاة طابع، ونطاق النشاط غير الشرعي لشركة (علي بابا غروب)... قررت المديرية فرض غرامة بنسبة 4% من قيمة مبيعاتها الداخلية عام 2019 والتي بلغت 455.712 مليار يوان، لتبلغ الغرامة 18.228 مليار يوان".

وطالب البيان مجموعة "علي بابا" بالتوقف عن انتهاك قوانين مكافحة الاحتكار، مشيراً إلى أن تحقيقات أجريت حول نشاطها أثبتت أن لديها سياسة لإجبار المستهلكين على استخدام خدماتهم "بلا خيار".

وتابع "وأثّر ذلك سلباً على البيئة التنافسية لسوق التجارة الإلكترونية الصيني"، هذا فيما يقول خبراء إن هذه غرامة قياسية في تاريخ الشركات الصينية.

تدير علي بابا، التي جرى إطلاقها في عام 1999، منصات بيع بالتجزئة ومن الشركات إلى الشركات ومن المستهلك إلى المستهلك. لقد توسعت بوتيرة سريعة في الخدمات المالية وإنتاج الأفلام وغيرها من المجالات.

أصدرت الحكومة مبادئ توجيهية لمكافحة الاحتكار في فبراير/شباط تهدف إلى منع الممارسات المناهضة للمنافسة مثل الاتفاقات الحصرية مع التجار واستخدام الإعانات للضغط على المنافسين.

في الشهر التالي، جرى تغريم 12 شركة، بما في ذلك تينيسنت هولدنغ، التي تدير الألعاب وخدمة الرسائل الشهيرة ويتشات، 500 ألف (77 ألف دولار) لكل منها بتهمة عدم الكشف عن عمليات استحواذ سابقة وصفقات أخرى.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً