بدأت قناة TRT عربي البث لتخرج إلى الجمهور العربي في حلتها الجديدة. وتعد القناة جزءاً من شبكة الإذاعة والتلفزيون التركية TRT، وهي مؤسسة إعلامية رسمية تبث على النطاقين المحلي والعالمي، من تركيا إلى العالم.

رئيس شبكة TRT إبراهيم أران شارك في الاحتفال بانطلاق قناة TRT عربي
رئيس شبكة TRT إبراهيم أران شارك في الاحتفال بانطلاق قناة TRT عربي ()

بدأت قناة TRT عربي في إسطنبول، الإثنين 7 يناير/كانون الثاني الجاري، مرحلة جديدة من انطلاقتها قناة إخبارية تبث باللغة العربية، لتغطي أخبار العالم وتركز بشكل خاص على العالم العربي. ووصف مدير القناة رسول سردار أتاش الحدث بأنه "يوم عظيم بالنسبة لعائلة TRT".

TRT عربي والمنصات الإعلامية العربية

يقول أتاش إن "الساحة الإعلامية العربية أصبحت منقسمة بين معسكرين سياسيين، لكل منهما مؤسسات إعلامية تعمل وفق أجنداته الخاصة". ويضيف أن "هذا الوضع تسبب في زيادة حدة الانقسام والاستقطاب لدى الجمهور العربي، وما تسعى إليه TRT عربي هو أن تكون بمثابة جسر يتجاوز الأجندات السياسية الضيقة ويساعد الجمهور العربي على فهم واقعه وتحدياته على نحو أعمق وأهدأ، وهذا بالضبط هو ما يميزها عن غيرها من المنصات الإعلامية الأخرى".

من جهته، قال مدير تحرير الأخبار والبرامج في TRT عربي هاني الكنيسي، إن "العالم العربي أصبح مشبعاً بالقنوات والشبكات الإخبارية، ولكن معظم هذه المؤسسات تعمل وفق أيديولوجيات ومواقف سياسية صارخة".

وتابع الكنيسي "TRT عربي، في المقابل، ليس لديها الكثير من المحاذير والخطوط الحمراء، والعاملون في المؤسسة لديهم مساحة كبيرة من الحرية في تناول الموضوعات السياسية وغير السياسية". وأكد أن "TRT عربي لن تكون بوقاً سياسياً لتركيا، ولكنها بالطبع ستراعي في تغطياتها ألا تضر بالأمن القومي التركي وهذا أمر طبيعي ويختلف جذرياً عن أن تكون ذراعاً إعلامياً لطرف سياسي".

لكل منا قصة يرويها ورحلة لا تنتهي، نتبادل خلالها المعرفة، لنترك دروساً لمن يلينا، كي نلهم ونكون مصدراً للفخر.. تابعوا البث المباشر على: trtarabi.com/live

Posted by ‎عربي TRT‎ on Monday, 7 January 2019

"نكشف الحقيقة لرؤية أوضح"

أوضح أتاش أن تركيز TRT عربي الأساسي "سينصب على قضايا الإنسان العادلة بغض النظر عن خلفياته العرقية أو الدينية أو السياسية". وتابع "لا أستطيع القول بأننا سنكون محايدين في تغطياتنا وطريقة تناولنا للملفات المختلفة؛ فعندما يكون هناك ظالم ومظلوم أو مستبد ومقموع، فإننا بالطبع سنقف في صف المظلومين والمهمشين".

وأشار مدير TRT عربي إلى أن تركيزاً خاصاً سينصبُّ على الشباب وقضاياهم، "ولكن هذا لا يعني إغفال الشرائح الأخرى، فالقناة عازمة على توفير محتوى وتغطيات معمقة وإيصالها إلى نطاق واسع من الجمهور العربي بمختلف شرائحه وأطيافه".

وبيّن الكنيسي أن "الفترة المقبلة مهمة للغاية لأنه سيكون علينا تغيير صورة المشاهد الذهنية عن TRT عربي، فالقناة لن تكون كسابقتها معنية بالشأن التركي الداخلي بالأساس". ويضيف "TRT عربي في حلتها الجديدة قناة إخبارية تحليلية معنية بالشأن العربي والإقليمي والدولي".

وتابع الكنيسي قائلاً "رؤية القناة تتلخص في شعارها، فالهدف الأساسي هو فهم الأحداث وسياقاتها بشكل عميق عبر التركيز على سؤالَي كيف ولماذا، من أجل توفير رؤية أوضح للمشاهد العربي".

المصدر: TRT عربي