شنطوب يؤكد أن العلاقات الثنائية بين تركيا وألبانيا تتماشى بشكل يليق بالصداقة التاريخية العميقة وبالثقافة المشتركة والتحالف بين البلدين (AA)

قال رئيس البرلمان التركي مصطفى شنطوب، إن العلاقات الثنائية بين تركيا وألبانيا ارتقت إلى مستوى "الشراكة الاستراتيجية" خلال زيارة رئيس وزراء الأخيرة إيدي راما لأنقرة في يناير/كانون الثاني الماضي.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك الخميس، مع نظيره الألباني غراموز روتشي، في العاصمة الألبانية تيرانا.

ولفت شنطوب إلى اكتمال التصاريح اللازمة لافتتاح قنصلية بلاده في مدينة أفلونيا جنوبي ألبانيا، مضيفاً: "سنساهم في تطوير السياحة جنوبي ألبانيا".

وأشار إلى أن العلاقات الثنائية تتماشى بشكل يليق بالصداقة التاريخية العميقة وبالثقافة المشتركة والتحالف بين البلدين.

وذكر أنه بحث مع نظيره الألباني العلاقات الثنائية والتعاون بين البرلمانات في جميع المجالات، مضيفاً أن "إضفاء الطابع الرسمي على شراكتنا الاستراتيجية سوف ينقل تعاوننا في كل مجال إلى مستويات أفضل بكثير".

وحول العلاقات الاقتصادية، أوضح شنطوب أن حجم التجارة الثنائية بين البلدين يبلغ حالياً نصف مليار دولار، كما أن حجم الاستثمارات التركية في قطاع المقاولات يزيد على 3.5 مليار دولار.

وأكّد أن البلدين يهدفان إلى زيادة حجم التجارة إلى مليار دولار في السنوات القليلة المقبلة، فضلاً عن رغبة أنقرة في زيادة استثماراتها السياحية في ألبانيا.

وأعرب عن أمله في أن يكون افتتاح قنصلية بلاده في مدينة أفلونيا جنوبي ألبانيا، نقطة مهمة في المساهمة بتطوير السياحة.

وبشأن فاعليات تنظيم "كولن" الإرهابي هناك، قال شنطوب: "لن نسمح إطلاقاً للتنظيم الإرهابي بتسميم العلاقات بين تركيا وألبانيا".

ولفت إلى أن تنظيم "كولن" في ألبانيا كما هو الحال في عديد من دول البلقان، وينفّذ طموحاته السرية بخفاء وراء أقنعة بريئة، كأنشطة الرعاية الصحية والتعليم والدراسات الإعلامية.

وشدّد على أن تنظيم "كولن" الإرهابي يشكّل تهديداً أمنيا لجميع الدول الموجود فيها.

من جانبه قال رئيس البرلمان الألباني غراموز روتشي، إن بلاده وتركيا تبذلان جهوداً كبيرة لتحقيق أهدافهما في نيل عضوية الاتحاد الأوروبي.

وأضاف روتشي أن ألبانيا وتركيا عضوان موثوقان أيضاً ضمن حلف شمال الأطلسي "ناتو".

وشدّد على أن ألبانيا تولي الشراكة الاستراتيجية القائمة بينها وبين تركيا أهمية كبيرة، مشيراً إلى وجود علاقات صداقة راسخة بين البلدين.

وأوضح أن علاقات التعاون بين تركيا وألبانيا تخدم علاقات الجوار، والاستقرار، والسلام والتنمية في المنطقة، والجغرافيا المحيطة بها.

كما أعرب روتشي عن شكره تركيا حكومة وشعباً، على المساعدات المختلفة التي قدّمتها لبلاده، وبالأخصّ خلال الزلزال الذي ضرب ألبانيا في نوفمبر/تشرين الثاني 2019.

ويُجري شنطوب حالياً زيارة لألبانيا على رأس وفد تركي، يلتقي خلالها عدداً من المسؤولين هناك.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً