الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون مع قادة الفصائل الفلسطينية (AA)
تابعنا

وقّعت الفصائل الفلسطينية الخميس على "اتفاق للمصالحة" في العاصمة الجزائرية.

وقال واصل أبو يوسف عضو اللجنة التنفيذية "لمنظمة التحرير الفلسطينية" لوكالة الأناضول إن الفصائل الفلسطينية "وقعت اليوم على اتفاق المصالحة برعاية جزائرية".

وأشار أبو يوسف إلى أن "مؤتمراً يُعقد عند الساعة الخامسة بتوقيت الجزائر للإعلان الرسمي عن التوقيع".

وأشار إلى أن "تعديلات جرت على المسودة الجزائرية" أبرزها "حذف" البند المخصص بشأن حكومة الوحدة".

كانت وكالة الأناضول حصلت الأربعاء بشكل حصري على مسودة الورقة الجزائرية للمصالحة المكونة من 9 بنود.

وتتلخص البنود التسعة في "اعتماد لغة جيدة للحوار، وتكريس مبدأ الشراكة السياسية، وتعزيز دور منظمة التحرير، وانتخاب المجلس الوطني وفق صيغة متفق عليها، وإجراء انتخابات تشريعية ورئاسية في جميع المناطق الفلسطينية، وتشكيل حكومة وحدة وطنية تلتزم بالشرعية الدولية".

وانطلقت في الجزائر الثلاثاء اجتماع الحوار الفلسطيني الشامل للمصالحة، بمشاركة 14 فصيلاً.

ومنذ صيف 2007 تعاني الساحة الفلسطينية "انقساماً سياسياً وجغرافياً"، إذ تسيطر حركة حماس على قطاع غزة، في حين تدار الضفة الغربية من جانب حكومة شكلتها حركة فتح بزعامة الرئيس محمود عباس.​​​​​​​

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً