إدارة المسجد وصفت الاعتداء بأنه "عنصري ومقزز" (AA)
تابعنا

تَعرَّض مسجد تابع للاتحاد الإسلامي التركي للشؤون الدينية (ديتيب)، في مدينة دورتموند الألمانية لاعتداء عنصري بتعليق رأس خنزير على بابه.

وندّد بيان صادر عن إدارة مسجد "أفينغ سليمية" بالاعتداء، واصفاً إياه بـ"العنصري والمقزز".

وأكّد أن مثل هذه الاعتداءات لن تَحُول دون عيش سكان دورتموند بأمان وسلام.

كما أعرب البيان عن شكره لأوليفر ستينز رئيس بلدة أفينغ، وفولكان باران النائب البرلماني عن ولاية شمال الراين وستفاليا، لموقفهما الداعم للمسجد والمندّد بالاعتداء.

وأظهرت تسجيلات كاميرات المراقبة لحظات تعليق شخصٍ مجهولٍ رأسَ الخنزير على باب مسجد "أفينغ سليمية" فجر الأحد، ثم التقاطه صورة له مع رأس الخنزير المعلَّق على باب المسجد.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً