دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان جميع الدول، إلى المشاركة في مواجهة الأزمة الصحية العالمية المتمثلة بفيروس كورونا، مؤكداً ضرورة تحرك المجتمع الدولي بالسرعة القصوى لمواجهة الأزمة التي يخلفها الفيروس.

أردوغان: لا يحق لأحد منا تطبيق سياسات فردية ووقائية
أردوغان: لا يحق لأحد منا تطبيق سياسات فردية ووقائية (AA)

دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إلى ضرورة تحرك المجتمع الدولي بالسرعة القصوى لمواجهة أزمة كورونا، مثلما تحرك سابقاً خلال الأزمة المالية العالمية.

وقال أردوغان، في كلمته خلال مشاركته الخميس بقمة "مجموعة العشرين" عبر الفيديو كونفرانس: "لا يحق لأحد منا تطبيق سياسات فردية ووقائية".

وحث أردوغان جميع الدول، إلى المشاركة في مواجهة الأزمة الصحية العالمية المتمثلة بفيروس كورونا.

وأفاد بهذا الخصوص: "يجب التعاون بين الجميع ومشاركة الخبرات الخاصة بتشخيص وعلاج وباء كورونا".

وأضاف: "علينا إظهار التعاون على نطاق عالمي وتحمل المسؤولية في هذه المرحلة".

وشدد الرئيس التركي على أن فيروس كورونا أظهر مرة أخرى أهمية روح التعاون والتوافق لـ"مجموعة العشرين".

وتابع: "ينبغي أن نتحرك بسرعة لمواجهة أزمة كورونا كما فعلنا خلال الأزمة المالية العالمية".

وأوضح أنه "من المهم أن تتماشى جميع إجراءاتنا الوطنية مع قوانين منظمة التجارة العالمية وأن تشجع التعاون الدولي".

وأشار إلى أن العديد من الدول المتقدمة تواجه صعوبات كبيرة في مكافحة فيروس كورونا.

كما أكد ضرورة إعلان حالة التعبئة في هذه المرحلة لمصادر التمويل الإنساني لمساعدة المناطق المتأثرة من الحروب والمجتمعات المعرضة للخطر.

المصدر: TRT عربي - وكالات