قالت وزيرة الخارجية الكندية إنها تريد من السعودية تحقيقات شفافة وشاملة فيما يتعلق باختفاء الصحفي جمال خاشقجي. كما أعرب رئيس الوزراء الكندي عن قلق بلاده البالغ حيال حادثة الاختفاء.

كندا تطالب بتحقيقات شفافة وشاملة في قضية اختفاء جمال خاشقجي
كندا تطالب بتحقيقات شفافة وشاملة في قضية اختفاء جمال خاشقجي (AFP)

طالبت كندا، يوم الثلاثاء، السعودية بتحقيقات "شفافة وشاملة" في قضية اختفاء الصحفي جمال خاشقجي، وبمحاسبة المتورطين فيها.

وقالت وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند: "هذا الوضع خطير جداً. بحثت هذا الوضع مع وزير الخارجية السعودي، ونقلت إليه أننا نريد رؤية تحقيقات شفافة وشاملة في هذا الخصوص".

وأضافت: "شددتُ على ضرورة محاسبة المتورطين"، مؤكّدة أن قضية خاشقجي "خطيرة جداً ومهمة".

من جانبه، أعرب رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، عن قلق بلاده البالغ حيال حادثة اختفاء خاشقجي.

وأضاف، في تصريحات إعلامية أدلى بها بالعاصمة تورونتو، أن خاشقجي "كان صحفياً يكتب بشكل موسع حول انتهاكات الأسرة الحاكمة (بالسعودية) لحقوق الإنسان".

وشدد على أن بلاده تشعر بقلق بالغ من التقارير الواردة حول مقتل خاشقجي، وتعمل عن كثب مع شركائها لدى المجتمع الدولي في هذا الخصوص.

واختفت آثار الصحفي السعودي في 2 أكتوبر/ تشرين أول الجاري، عقب دخوله قنصلية بلاده في إسطنبول، لإجراء معاملة رسمية.

وكان مسؤولون أتراك قد صرحوا لوكالة رويترز بأن السلطات التركية تحتفظ بتسجيل صوتي يشير إلى أن خاشقجي قُتل داخل القنصلية، وأنها أطلعت بلداناً بينها السعودية والولايات المتحدة على الأدلة.

وتضاربت الأنباء بشأن اختفاء خاشقجي، بعد دخوله القنصلية السعودية في إسطنبول، لكن مصادر ذكرت لموقع CNN أن السعودية تستعد للاعتراف بمقتل خاشقجي عن طريق الخطأ خلال التحقيق معه داخل القنصلية السعودية في إسطنبول.
المصدر: TRT عربي - وكالات