نفى التحالف العربي توقف إطلاق النار في مدينة الحديدة اليمنية، وذلك بعد توارد أنباء عن توقف إطلاق النار في المدينة، التي تشهد حرب شوارع مستعرة منذ أسبوع.

قوات تابعة للتحالف العربي في الحديدة 
قوات تابعة للتحالف العربي في الحديدة  (AFP)

نفى العقيد الركن تركي المالكي، المتحدث باسم التحالف العربي في اليمن، وقف إطلاق النار في مدينة الحديدة قائلا إن العملية ضد جماعة الحوثي مستمرة.

وفي وقت سابق، قال سكان من الحديدة، إن ضربات التحالف الجوية ضد تحصينات الحوثيين توقفت الإثنين.

وتشهد الحديدة منذ أسبوع حرب شوارع بين عناصر جماعة الحوثي وقوات التحالف العربي.

وذكرت منظمة أطباء بلا حدود، أنها عالجت 134 مصاباً من القتال في الحديدة، بينهم 14 امرأة و24 طفلاً منذ الأول من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

واستأنف التحالف الذي تقوده السعودية والإمارات هجومه على الحديدة بالتزامن مع دعوة واشنطن ولندن لوقف إطلاق النار واستئناف جهود السلام بقيادة الأمم المتحدة.

ويزور وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت السعودية بهدف الضغط لإنهاء الحرب المستمرة قرابة الأربع سنوات في اليمن، والتي أسفرت عن سقوط ما يزيد عن عشرة آلاف قتيل.

وقال وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لو دريان، إنه لا يمكن لأي طرف أن يخرج منتصرا من هذه الحرب وإن الوقت حان لتقليص الخسائر.

والحديدة هي نقطة دخول 80 في المئة من واردات الغذاء وإمدادات الإغاثة لليمن. وحذرت الأمم المتحدة من أن عرقلة العمل بهذا الميناء قد تؤدي إلى حدوث مجاعة بالبلد الفقير. وتقول الرياض إن السيطرة على الحديدة ستجبر جماعة الحوثي على الحضور لطاولة المفاوضات.

وتدخّل التحالف في الحرب اليمنية عام 2015 لإعادة حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي المعترف بها دوليا للحكم، ويسيطر الحوثيون الذين أطاحوا بالحكومة على أكثر المناطق اكتظاظاً بالسكان في اليمن ومنها العاصمة صنعاء.

المصدر: TRT عربي - وكالات