أعلن صندوق السيادة السعودي بدء التخطيط لبناء مشروع "أمالا" على سواحل البحر الأحمر ليكون أكثر المشروعات السياحية فخامة في المنطقة بعد تسليم المرحلة الأولى منه عام 2020

عرض لمشروعات السعودية على سواحل البحر الأحمر
عرض لمشروعات السعودية على سواحل البحر الأحمر (Reuters)

أعلن الصندوق السيادي السعودي عن بدء بناء مشروع  سياحي على سواحل البحر الأحمر باسم "أمالا" ليكون  أكثر السواحل فائقة الفخامة في الشرق الأوسط.

وتهدف السعودية من هذا المشروع إلى أن يكون أكثر السواحل للجذب السياحي في منطقة البحر الأحمر، وإرساء مفاهيم جديدة حول السياحة، من بينها السياحة من أجل النقاهة والصحة والسياحة العلاجية

وسيتم وضع حجر الأساس في الربع الأول من عام 2019 بينما تفتتح المرحلة الأولى في نهاية عام 2020، كما حدد تاريخ الانتهاء الكامل من المشروع بحلول عام 2028.

يهدف مشروع "أمالا" إلى جانب مشروعات السعودية على سواحل البحر الأحمر مثل مشروع نيوم ومشروع البحر الأحمر إلى استقطاب مزيد من المستثمرين من أجل دعم تنويع الاقتصاد السعودي طبقاً لخطة تقليل اعتماد الاقتصاد على البترول.

وقال نيكولاس نيبلز، الرئيس التنفيذي للمشروع، لصحيفة الشرق الأوسط "سيوقظ مشروع أمالا مخيلة العالم عبر إعادة صياغة المفهوم الحالي لتجربة السياحة الفاخرة وخصوصاً في مجالات النقاهة والعلاج والاستجمام".

سيوفر المشروع نحو 2.500 غرفة وجناح فندقي، و700 فيلا سكنية، بالإضافة إلى أكثر من 200 متجر بحسب ما ورد على حساب وزارة الخارجية الرسمي على تويتر، الذي أضاف أن المشروع يستهدف حضور 2.5 مليون سائح سنوياً وتوفير 22 ألف فرصة عمل.

 

المصدر: TRT عربي - وكالات